رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عقيد سابق بالجيش يطالب النائب العام بالإفراج عن نجليه

أخبار

الخميس, 20 فبراير 2014 16:47
عقيد سابق بالجيش يطالب النائب العام بالإفراج عن نجليه
كتب - رضا سلامة

تقدم العقيد عزت مهدي عبدالرحمن، العقيد سابق "محارب" بالقوات المسلحة، ببلاغ إلى النائب العام المستشار هشام بركات، يطالبه فيه بالإفراج عن نجليه تامر ومحمود، واللذين تم إلقاء القبض عليهما يوم فض اعتصام رابعة العدوية في 14 أغسطس الماضي، من مدينة بني سويف.

وأكد مقدم البلاغ رقم 3202 لسنة 2014 عرائض النائب العام، أن نجله الأول تامر هو طبيب بمستشفى القوات المسلحة، ونجله الثاني محمود يعمل بالجهاز المركزي للإحصاء ببني سويف.
وأضاف مقدم البلاغ أن نجليه كانا نائمين في منزلهما، وتم القبض عليهما، رغم أن قوات الشرطة قامت بتفتيش المنزل بالكامل ولم تعثر على أي ممنوعات، كما أن نجليه غير مصورين في أي أحداث أو تظاهرات، ولم يسبق لهم الاتهام في أي قضايا سياسية أو جنائية، وأنه ثابت بمحضر الشرطة وجود 8شهود من بينهم مسيحيين، أقروا أن نجليه كانا معهم في اللجان الشعبية لحماية المنقطة من أي

أعمال بلطجة أو سرقات.
وكشف مقدم البلاغ أن نجله تامر، صدر له قرار بإخلاء سبيله من قاضي المشورة يوم 20 يناير 2014، ولم يخلى سبيله حتى الآن دون سبب، أما نجله الثاني محمود فيتم تجديد الحبس له دون أن يتم عرضه على غرفة المشورة.
وطالب مقدم البلاغ في نهايه بلاغه بالإفراج عن نجليه اللذين قضيا أكثر من 6 أشهر داخل السجون، وتنفيذ القرارات القضائية الصادرة بإخلاء سبيل أحدهم وعرض الآخر لبحث طلب إخلاء سبيله، واختتم بلاغه قائلًا "أنا من أوائل من شارك في حرب أكتوبر أرجوا الإفراج عن أولادي المحبوسين ظلمًا".

أهم الاخبار