رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الاتصالات تعقد مؤتمرًا لتفعيل مبادرة "ممر مصر الرقمى"

أخبار

الجمعة, 14 فبراير 2014 11:34
الاتصالات تعقد مؤتمرًا لتفعيل مبادرة ممر مصر الرقمىوزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس عاطف حلمي
كتب -جهاد عبد المنعم:

شارك المهندس عاطف حلمي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فعاليات المؤتمر الذي نظمته الوزارة بشأن تفعيل مبادرتها القومية "ممر مصر الرقمي"،

التي تقوم على تعظيم الاستفادة من المقومات الأساسية التى تمتلكها مصر لتصبح ممراً رقمياً عالمياً للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (Digital Hub)، والتي تتمثل في: الكوادر البشرية المؤهلة في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والموقع الجغرافي المتميز الذي يمثل جسرا يربط قارات أفريقيا وآسيا وأوروبا، ومرور العديد من كوابل الاتصالات البحرية عبر الأراضي المصرية ونقاط الإنزال الموجودة على البحرين الأحمر والمتوسط بالأراضي المصرية.

يأتي عقد هذا المؤتمر بالاتساق مع استراتيجية الوزارة في هذا الإطار، والتي أوشكت على الانتهاء من إعادة هيكلتها بما يتوافق مع دورها المهم المنوط بها في تنفيذ المحاور الأساسية والبنية التحتية لمشروع تنمية محور قناة السويس ومشروع وادي التكنولوجيا بالإسماعيلية، وما يمثلانه من فرصة هائلة للاستثمار في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والجهود الحكومية الحثيثة التي تسعى إلى

جذب المزيد من الاستثمارات المحلية والعالمية لهذه المنطقة الجغرافية.
وفي كلمته خلال المؤتمر أكد حلمي أن "مصر من أهم الدول في العالم المتميزة في تقديم صناعة الخدمات التكنولوجية، وهى تمتلك موقعا فريدا جعل منها محورًا رئيسيًا للربط بين الشمال والجنوب والشرق والغرب، مضيفاً أن مشروع قناة السويس العالمي يتضمن 6 أقاليم تعد من أهم المناطق اللوجستية في العالم، الأمر الذي يتطلب إعادة دراسة استراتيجيتنا لتحويل مصر إلى مركز عالمي للانترنت والاستفادة من إمكانيات المنطقة ومقدراتها في الدخول إلى المنافسة العالمية ومضاهاة أحدث موانئ العالم مثل: دبي وسنغافورة وهونج كونج وغيرها في تقديم كافة الخدمات والحلول التقنية التى يحتاجها العملاء، وذلك من خلال تنفيذ بنية تحتية تكنولوجية على أعلى مستوى بهذه المنطقة ذات الطبيعة الخاصة والمتطلبات الخاصة من
أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتلبية احتياجاتها، ومتطلبات هذا المجتمع الجديد ليصبح مركزا بارزا يحتل المكانة اللائقة به على مستوى العالم، الأمر الذي يستلزم استثمارات ضخمة لتحقيق هذا الحلم.

تناولت جلسات المؤتمر الحوارية بحث العديد من النقاط الأساسية الضرورية لتنفيذ هذا المشروع الكبير والتي تمثلت في: إطار العمل بين الأطراف المعنية لضمان نجاح واستدامة المشروع، واقتراح عدد من المشروعات والمبادرات التي تساعد على تحويل مصر إلى أحد أكبر المراكز والممرات الرقمية العالمية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ودراسة طبيعة المشاركات المتوقعة من القطاع الخاص والمجتمع المدني ودورهما في هذا المشروع القومي، بالإضافة إلى بحث ومناقشة الدور الحكومي للوصول إلى تحقيق هذا على ارض الواقع.

وناقش المؤتمر مقترحاً يدعو إلى الاهتمام بجذب الشركات العالمية إلى منطقة قناة السويس والاستفادة من هذا الموقع المحوري في توزيع منتجاتها، وقطع الغيار الخاصة بها إلى عملائها في كل أنحاء العالم، وكذلك تدشين صناعات تكنولوجيا معلومات في المنطقة، والاهتمام بتوطين الصناعات التى تتميز بكونها كثيفة العمالة لخلق فرص عمل كبيرة ومتميزة للشباب المصري.
شارك في فعاليات المؤتمر عدد كبير من الخبراء والمختصين في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ورؤساء الشركات المحلية والعالمية التي تعمل في ذات المجال.

أهم الاخبار