خلال أيام

الزراعة تعلن عن 3 مشروعات قومية كبرى لتنمية سيناء

أخبار

الأحد, 19 يناير 2014 17:54
الزراعة تعلن عن 3 مشروعات قومية كبرى لتنمية سيناء
متابعات:

تعلن الحكومة ممثلة فى 5 وزارات خدمية, عن البدء فى تنفيذ 3 مشروعات قومية لتنمية شبه جزيرة سيناء, زراعيا, وتوطين نحو مليون نسمة فى شمال ووسط وجنوب سيناء بالتنسيق بين وزارات الزراعة والدفاع والإسكان والرى والنقل، بمشاركة القطاع الخاص خلال أيام .

وذكرت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - فى بيان لها اليوم - أن خطة الحكومة تعتمد على إعادة تشغيل ميناء طابا البحرى وتحويله إلى أكبر موانئ العالم تصديرا للحاصلات الزراعية، مستفيدا من الميزة النسبية للميناء فى مدخل خليج العقبة للربط التجارى بين مصر ودول الشام بالإضافة إلى توسيع التجارة بين مصر ودول الخليج المستورد الرئيسى للمنتجات الزراعية المصرية، وضخ استثمارات عربية لإنشاء صوامع للتخزين فى الميناء لزيادة طاقة التخزين من الحبوب ، بالإضافة إلى إنشاء ساحات "مبردة" فى الميناء لاستيعاب حركة تجارة المنتجات الزراعية.
كما تعتمد الخطة على التوسع الزراعى فى شمال ووسط سيناء من خلال استصلاح نحو 240 ألف فدان جديدة واستغلال 62 بئرا للمياه الجوفية

بمنطقتى الحسنة ونخل اعتمادا على خزانات حصاد الأمطار والسيول التى تقيمها وزارة الرى لإقامة مجتمعات زراعية على مساحة 6 آلاف فدان لأبناء قبائل سيناء.
وكشفت مصادر رفيعة المستوى بوزارة الزراعة عن أن مجلس الوزراء سيناقش خلال أيام المشروعات الجديدة لإقرارها والبدء فى تنفيذها فورا وخاصة بعد إعلان القوات المسلحة قريبا أن سيناء خالية من الإرهاب والعناصر المتطرفة.
وتستهدف الحكومة من إطلاق هذه المشروعات التأكيد على سيطرة الدولة على سيناء وقدرتها على منع وصول الجماعات الإرهابية إلى أراضيها، حيث ستكون البداية بمشروع إعادة تأهيل ميناء طابا البحرى المهمل منذ عام 2003 رغم أهميته الإستراتيجية.
وصرح  وزير الزراعة واستصلاح الأراضى بأن استغلال ميناء طابا على البحر الأحمر فى تصدير الحاصلات الزراعية المصرية إلى مختلف دول العالم يساعد فى زيادة كميات المنتجات الزراعية المصدرة إلى الخارج زيادة قدرتها التنافسية فى
الأسواق الخارجية وخاصة مع خفض تكلفتها بتقليل زمن وصولها إلى الأسواق العالمية وتراجع نسبة الهالك من المحاصيل المصدرة .
وقال إن نقل المنتجات الزراعية إلى ميناء العقبة الأردنى يستغرق فى الوقت الحالى إجمالى عدد ساعات يتراوح بين 24 إلى 36 ساعة ،بينما فى حالة تشغيل ميناء طابا فإن الأمر لن يستغرق سوى 6 ساعات على الأكثر.
وأضاف وزير الزراعة أنه تم وضع مخطط مشروع إمداد منطقة وسط سيناء بـ 1.2 مليون متر مكعب من المياه يوميا من مصرف "المحيط" بأنبوب مياه مغطى لضمان الحفاظ على المياه من عوامل التبخر والتسرب إلى باطن التربة وبما يساعد على استصلاح وزراعة نحو 240 ألف فدان جديدة من الأراضى المصنفة درجة الأولى وبما يعنى توطين مليون نسمة على الأقل ويتكامل مع المشروع القومى لتنمية محور قناة السويس .
وأكد أبوحديد أن هناك 62 بئر مياه غير مستغلة فى منطقتى الحسنة ونخل بوسط سيناء ،لافتا إلى أنه من المقرر التعاون مع هولندا فى إقامة مجتمعات زراعية مستقرة وتجمعات للثروة الحيوانية المملوكة لأبناء سيناء على مساحة تقترب من 6 آلاف فدان ، على أن تخصص لزراعة التقاوى العالية الإنتاجية والقيمة لمختلف المحاصيل باعتبارها منطقة زراعية بكر وخالية من التلوث وبما يمثل أفضل استغلال لمياه الآبار.

أهم الاخبار