دعوى لإلزام الرئيس بإصدار قرار "حماس إرهابية"

أخبار

الأحد, 05 يناير 2014 16:36
دعوى لإلزام الرئيس بإصدار قرار حماس إرهابية
كتبت ـ هدير يوسف:

أقيمت دعوى  قضائية مستعجلة أمام محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة طالبت بإصدار حكم قضائى بإلزام كل من  رئيس الجمهورية، ورئيس الوزراء، ووزير الداخلية بإصدار قرار  باعتبار حركة حماس منظمة إرهابية.

وقالت الدعوى، التى أقامها أحد المحامين: من المعروف للكافة أن حركة حماس كانت عند نشأتها حركة مقاومة إسلامية في فلسطين، ولكن تركت كل ذلك وأصبحت منظمة إرهابية أدرجتها العديد من الدول ضمن المنظمات الإرهابية، كذلك من المعلوم للكافة أيضا أن هذه المنظمة الإرهابية تربطها علاقات وطيدة بالإخوان الإرهابيين، وغدت نشأة هذه العلاقة، وانتساب حماس إلى الجذور الإخوانية في فلسطين واضحة

في بيانها رقم 6 الصادر في 11 فبراير 1988 حيث أكد «أن حركة المقاومة الإسلامية تعتبر الساعد القوى لجماعة الإخوان المسلمين، التي قدمت إمامها الأول شهيداً في مثل هذا الوقت من عام 1949». وكرر البيان رقم 15 المعنى نفسه.
وأضافت الدعوى أن ميثاق حركة حماس  الصادر في 18 أغسطس 1988 والمادة الثانية منه، يؤكد على أن حماس جناح من أجنحة الإخوان المسلمين في فلسطين، وهذا يؤكد ويقطع أن جذور حماس الإرهابية تمتد إلى الثلاثينات من القرن
العشرين، عندما أوفدت جماعة الإخوان عبد الرحمن الساعاتي، ومحمد أسعد الحكيم لزيارة فلسطين، وسوريا، ولبنان لنشر الدعوة هناك، وقد أسسا شُعب الإخوان في القدس، وجميع أنحاء فلسطين قبل النكبة، ويطول الحديث عن التمازج والترابط بين حماس الإرهابية وجماعة الإخوان والعلاقات التي تربط هذه المنظمات الإرهابية بعضها بالبعض، حيث يجمعها هدف واحد هو ارتكاب الجرائم والاغتيالات، وإحداث العنف، وتهديد الأمن، والوطن الذي يعتبروه مكانا للإيواء وليس وطنا يجمع الشمل، أضف إلى ذلك أن هناك تقريرًا مفصلاً أُعد من قِبل جهات سيادية، وتم رفعه إلى مؤسسة الرئاسة يكشف أهم الجرائم التي تورطت فيها حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أحد فروع جماعة الإخوان المسلمين في فلسطين، أو تلك التي نسبت فيها التهم لشخصيات قيادية معروفة خلال الأعوام الماضية.

أهم الاخبار