عاشور: الإقبال على الاستفتاء سيفوق 30 يونيو

أخبار

السبت, 04 يناير 2014 17:43
عاشور: الإقبال على الاستفتاء سيفوق 30 يونيوسامح عاشور
كتب- حسام أبوالمكارم:

دعا سامح عاشور، نقيب المحامين، وعضو لجنة الخمسين لتعديل الدستور، الفريق أول عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، إلى سرعة حسم موقفه من الترشح للرئاسة، حتى لا تؤدي مزاحمته من مرشحين مدنيين إلى قسمة الشارع في مواجهة ما سماه "مرشح الإخوان الخفي".

وأكد عاشور ببرنامج "دستور مصر" على قناة "التحرير"، مساء اليوم السبت، أن الرئيس القادم لن يحكم وحده ولكن بالمشاورة مع القوى السياسية، وسيكون "الدستور" الجديد هو برنامج أي رئيس.
واوضح عضو لجنة الخمسين، إن مسألة ترشحه شخصيا للانتخابات الرئاسية مرهونة بإجماع القوى الوطنية، خاصة وأن المعركة القادمة لا تحتمل رفاهية الخلاف، مشيرا إلى أنه كان من أول الداعين لإجراء الانتخابات الرئاسية أولا.
وأشار "عاشور" إلى أنه يتوقع إقبالا كبيرا على استفتاء التعديلات الدستورية يفوق من نزل في 30 يونيو، مؤكدا أن الإخوان لن يجرؤا على اقتحام الحشود وسوف يعودون إلى جحورهم، خاصة مع الاستعداد العالي للقوات المسلحة والشرطة.
ولفت نقيب المحامين إلى أن الإخوان يستخدموا عنصري "التزوير" و"الكذب" لتضليل الناس وإقناعهم بالتصويت بـ"لا" على الدستور، مؤكدا أن لجنة الخمسين لم تستبعد الإخوان المسلمين بل هم من استبعدوا أنفسهم بعدما رفضوا خارطة الطريق.
وشدد "عاشور" على أن هناك فارقًا في الصناعة بين دستوري 2012 الذي صنعته أغلبية محددة كتبت مواد "خادعة" تمهد لاحتلالهم لمصر، ودستور 2013 التوافقي

الذي شمل كل القوى السياسية، مشيرا إلى أن التحفظات على الدستور بسيطة وغير مؤثرة.
ووصف "عاشور" المادة الخاصة بوزير الدفاع في الدستور بأنها "عاطفية" وهي مجرد "احتياط" فرضه الواقع، من أجل المواجهة الشرسة والانتقامية مع الإخوان المسلمين، مؤكدا أنه غير راض عن هذه المادة.
واشار  "عاشور" إنه لم يكن هناك حاجة  لقرار مجلس الوزراء بإدراج الإخوان جماعة إرهابية، لافتا إلى أن القرار مجرد دعم معنوي لإضعاف الجماعة، التي كانت ترى نفسها فوق القانون وكانت تشكل دولة داخل الدولة وتريد أن يوفق القانون أوضاعه عليها وليس العكس.
وأرجع "عاشور" التظاهرات بجامعة الأزهر إلى الدعم المادي والاجتماعي الذي كانت تقدمه جماعة الإخوان لطلاب الأزهر، مما جعلهم يدينون بالولاء لها.
وحذر "عاشور" من أن المحاكمة القادمة للرئيس المعزول محمد مرسي سوف تستغل لإخراج مشاهد سينمائية لكسب تعاطف العالم مع الجماعة، والنيل من الروح المعنوية للشعب.

 

أهم الاخبار