90 دقيقة من الذعر فى محطة مترو كوبرى القبة

الإخوان حطموا الأبواب وألقوا المولوتوف وحرقوا الأشجار النادرة

أخبار

السبت, 30 نوفمبر 2013 17:02
الإخوان حطموا الأبواب وألقوا المولوتوف وحرقوا الأشجار النادرة
كتب ـ محمود شاكر:

90 دقيقة  عاشها ركاب محطة كوبرى القبة بمترو الأنفاق بالخط الأول المرج ـ حلوان مساء أمس الأول فى ذعر وفوضى، قضى الركاب وسكان المنطقة «90 دقيقة» بين أصوات المولوتوف والشماريخ وتكسير الزجاج وتحطيم كل ما يقابل، الغوغائيين

، مارست جماعة الإخوان وأنصار الرئيس المعزول محمد مرسى العنف لمدة ساعة ونصف الساعة، دمرواخلالها الأخضر واليابس، حرقوا الأشجار النادرة الموجودة فى محيط قصر القبة وأمام محطة مترو كوبرى القبة.
شهدت محطة المترو مساء أمس الأول اشتباكات عنيفة بسبب أنصار المعزول

مرسى الذين اقتحموا أسوار المحطة وبواباتها ونشروا الذعر فى قلوب الركاب، تحولت المحطة الى صراخ وبكاء وكر وفر خوفاً من أصوات طلقات الرصاص والخرطوش وتبادل إلقاء زجاجات المولوتوف، وقررت هيئة مترو الأنفاق غلق المحطة من الساعة السابعة و40 دقيقة حتى الساعة التاسعة والنصف مساء بعد هجوم الإخوان والبلطجية على المحطة، وذلك حفاظاً على أرواح الركاب، وقررت الهيئة عدم وقوف قطارات المترو فى محطة
كوبرى القبة مساء أمس الأول.
صرح المهندس عبدالله فوزى رئيس جهاز تشغيل مترو الأنفاق بأن جماعة الإخوان الذين كانوا يتظاهرون أمام قصر القبة فى الثامنة مساء أمس اقتحموا محطة المترو، لنشر الفوضى والذعر بين الركاب وحطموا الأبواب وألقوا المولوتوف والشماريخ والحجارة على القطارات والركاب، وأوضح «فوزى» انه تم ايقاف حركة القطارات فى المحطة واعتبارها محطة مرور خوفاً على الركاب وحفاظاً على أبواب ومكاتب  المحطة، وقامت أجهزة الأمن بالانتشار وفض بلطجية الإخوان من أرصفة المحطة بعد تعطيلهم حركة المترو، وأكد أن حركة القطارات عادت بعد «90 دقيقة» وانتظمت حركة القطارات وتم تقليل فترة التقاطر بين القطارات لمواجهة الزحام على الأرصفة.
 

أهم الاخبار