الصحة والبيئة تطالبان بالاعتماد على الطاقة النظيفة

أخبار

الاثنين, 25 نوفمبر 2013 18:15
الصحة والبيئة تطالبان بالاعتماد على الطاقة النظيفة
كتبت- أمانى سلامة

اجتمعت ظهر اليوم الدكتورة ليلى إسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة مع الدكتورة مها الرباط وزيرة الصحة لمناقشة الآثار السلبية على الصحة العامة للمصريين من جراء استخدام الوقود غير النظيف.

وأكدت  الدكتورة ليلى إسكندر "أن اﻻجتماع ناقش كافة الآثار السلبية على الصحة العامة من جراء استخدام كل أنواع الوقود غير النظيف منها الفحم والبتكوك ومدى تأثر الصحة به والتكلفة المجتمعية لاستخداماته وسبل مواجهتها والقضاء عليها.
ولفتت وزيرة البيئة إلى تنوع مصادر التلوث في مصر ومجهودات الوزارة للقضاء عليها كما حدث من إلغاء الاعتماد على وجود الرصاص في الوقود ونقل صناعات الرصاص خارج الكتلة السكنية، وأعربت عن مخاوف وزارة البيئة من زيادة الانبعاثات والجزيئات من خلال بعض الصناعات، مما

يرفع من النسب الموجودة ببعض المناطق إلى ضعف المعدلات المسموح بها دولياً.

ومن جانبها أكدت الدكتورة مها الرباط، وزيرة الصحة والسكان، على أهمية الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة، وضرورة دعم الصناعات بما يضمن توجههم للحصول على الطاقة من المصادر الأكثر أمانًا على المجتمع وعلى العاملين في الصناعة.

وأشارت إلى أن تكلفة ذلك لا تذكر بالمقارنة بالآثار التراكمية لزيادة التلوث وأثاره على الصحة.

وتحدثت د. مها الرباط عن أهمية دراسة الآثار طويلة الأمد لتطبيق منظومات معينة في التعامل مع الانبعاثات والمخلفات الصناعية، وأن أي إستراتيجية للتنمية لابد وأن تتضمن المتطلبات الأساسية للتنمية المستدامة بدون الأضرار بحقوق الأجيال القادمة، أو خلق آثار سلبية يترتب عليها التأثير الممتد على المجتمع.

 

أهم الاخبار