رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أمن الجيزة يكثف جهوده لضبط الجناة

النيابة تأمر بدفن جثث "الوراق" بعد تشريحها

أخبار

الاثنين, 21 أكتوبر 2013 12:46
النيابة تأمر بدفن جثث الوراق بعد تشريحها
كتب أمنية ابراهيم وأحمد شرباش:

أكد اللواء محمد الشرقاوى مدير إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن الجيزة فى تصريح خاص بالوفد  أن المسلحين اللذين أطلقا النار على حفل زفاف أمام كنيسة العذراء بالوراق، كانا ملثمين واستخدما سلاحا آليا فى إطلاق الرصاص وتمكنا من الهرب بسهوله لاستخدام دراجة بخارية فى الحادث بالرغم من الزحام المرورى التى كانت تشهدة المنطقة.

وأن المسلحين تمكنا من الهرب بالرغم من الإزدحام المرورى وأشار إلى أنه تم محاصرة جميع المناطق المحيطة بالمنطقة والمناطق المجاورة كما تم الاستماع إلى شهود العيان والمصابين كما تم إخطار النيابة العامة. 
كما اكد أنه تم تشكيل فريق بحث، أشرف عليه اللواء محمد الشرقاوى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، والعميد محمود خليل رئيس مباحث قطاع الشمال، والمقدم عمرو السعودى رئيس مباحث الوراق، لإجراء التحريات والتوصل لهوية الجناة من خلال الأوصاف التى أدلى بها شهود العيان، حيث

تم نشر تلك الأوصاف على كل الأكمنة الثابتة بمداخل ومخارج محافظة الجيزة، وعلى الطرق الصحراوية للقبض عليهما ومنعهما من الهرب.
وانتهت نيابة الوراق برئاسة ياسر عبد اللطيف، وإشراف المستشار أحمد البقلى المحامى العام الأول لنيابات شمال الجيزة، من مناظرة مكان إطلاق النار على رواد كنيسة العذراء على كورنيش النيل بالوراق، مما أسفر عن مقتل 5 أفراد هم سيدة وطفلة ورجل، وإصابة 12 اخرين.
وتبين من خلال المناظرة وجود قرابة 19 فارغ طلقات نارية بمكان الحادث أمام الكنيسة، وعدم وجود آثار طلقات فى حوائط وواجهة الكنيسة بما يدل على أن الحادث مدبر بقصد الإرهاب، وأن الجناة كانوا يستهدفون المواطنين زوار الكنيسة بالقتل، وليس مجرد إثارة الذعر بينهم
وتولى فريق من النيابة سؤال عدد من شهود المجزرة شفاهة، وتسجيل بيانات الحاضرين تمهيدا لاستدعائهم فى النيابة لسماع أقوالهم حول الحادث كشهود واقعة، وأكدوا جميعهم الرواية المبدئية بالتحقيق بفتح مسلحين ملثمين النار عليهم بكثافة وطريقة عشوائية خلال خروجهم من عرس فى الكنيسة، وكانت الدراجة البخارية بدون لوحات معدنية
وأمرت النيابة بانتداب رجال المعمل الجنائى لفحص مكان الحادث، ورفع الآثار والأدلة الجنائية منه، وتصوير مكان الأحداث للاستعانة بتلك الأدلة فى التحقيقات، كما طلبت النيابة تحريات رجال المباحث حول الواقعة، لبيان هوية مرتكبيها وسرعة القبض عليهم، وبيان دوافعهم من ذلك العمل الإجرامى.
وتبين من مناظرة النيابة للضحايا إصابتهم جميعا بطلقات نارية، وأمرت النيابة بتشريح جثث الضحايا لبيان نوع الطلقات المستخدمة فى قتلهم.
كان المستشار أحمد البقلى المحامى العام الأول لنيايات شمال الجيزة، كلف نيابة الوراق برئاسة ياسر عبد اللطيف، بالتحقيق فى المجزرة، فور وقوعها؛ حيث أنه خلال خروج المدعوين من حفل زفاف بكنيسة العذراء بالوراق، قام مسلحان ملثمان يستقلان دراجة بخارية بإطلاق نار كثيف ناحية الكنيسة والأفراد الخارجين منها وفروا هاربين مما أسفر عن مصرع 5 اشخاص واصبة 12 اخرين.

أهم الاخبار