رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بدء التحقيق فى حادث الهجوم على محطة القمر الصناعى

أخبار

الاثنين, 07 أكتوبر 2013 13:14
بدء التحقيق فى حادث الهجوم على محطة القمر الصناعىالمستشار هشام بركات النائب العام
متابعات:

أمر المستشار هشام بركات النائب العام بسرعة إجراء التحقيقات في حادث إطلاق قذائف صاروخية من طراز (أر بي جي) على المركز الرئيسي للأقمار الصناعية بمنطقة المعادي.

وكلف النائب العام المستشار طارق أبوزيد المحامي العام الأول لنيابات جنوب القاهرة الكلية باتخاذ اللازم نحو التحقيق وإجراء المعاينات اللازمة في هذا الشأن، ومخاطبة أجهزة البحث والتحري الجنائية لكشف ملابسات الحادث وتقديم تحرياتها بشأنه.
وأمرت النيابة بندب خبراء مصلحة الأدلة الجنائية، لفحص بقايا المقذوفات الصاروخية التي تم العثور عليها، وتحديد اتجاه ومسار القذيفتين الصاروخيتين اللتين تم إطلاقهما لاستهداف الطبق اللاقط الخاص

بالاتصالات.
كما كلفت النيابة جهاز الأمن الوطني وإدارة البحث الجنائي بسرعة إجراء التحريات وكشف هوية مرتكبي الجريمة وضبطهم وتقديمهم للنيابة للتحقيق معهم.
وانتقل على الفور أحمد عز الدين رئيس نيابة المعادي، إلى مقر الحادث لإجراء المعاينة اللازمة والوقوف على آثار الحادث الإرهابي وتبعاته.. حيث تبين من المعاينة الأولية أنه قد جرى إطلاق قذيفتين صاروخيتين (أر بي جي) على أحد الأطباق المركزية اللاقطة لإشارات الأقمار الصناعية.
وأظهرت المعاينة أن الطبق اللاقط الذي جرى استهدافه، مخصص
لتمرير المكالمات الدولية، وتربو مساحته عن 100 متر، وأن القذيفتين أحدثتا به فجوة بنحو 50 مترا تقريبا.. فيما لم تتأثر عمليات تمرير المكالمات الدولية ولم يتم قطعها جراء استهداف الطبق في ضوء وجود البدائل لاستمرار المكالمات.
كما تبين للنيابة عدم وجود إصابات بين المواطنين جراء الحادث الإرهابي، كما لم تقع إصابات بأي أطباق أخرى أو أجهزة على مقربة من مكان الحادث.
وعثر أثناء المعاينة على أجزاء من القذيفتين الصاروخيتين التي جرى إطلاقهما، والتي رجحت المعاينة الأولية أن تكون قد أطلقتا من مسافة بعيدة نسبيا، كما تبين خلال المعاينة وجود قطعة أرض فضاء على مقربة من مقر مركز الأطباق اللاقطة يرجح أيضا أن تكون هي نقطة التمركز التي جرى منها إطلاق القذيفتين.

 

أهم الاخبار