رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الداخلية فى حفل تخريج الماجستير والدكتوراة

جهاز الشرطة سيتم تطويره على أحدث النظم العلمية

أخبار

الاثنين, 30 سبتمبر 2013 15:13
جهاز الشرطة سيتم تطويره على أحدث النظم العلميةجانب من حفل التخريج
كتب محمد صلاح :

أكد اللواء محمد إبراهيم - وزير الداخلية - أن جهاز الشرطة سيتم تطويره على أحدث النظم العلمية والتكنولوجية؛ لمواكبة نماذج التطور الأمني فى العالم،

وأنه لا عودة للروتين والأداء النمطى والتقليدى فى العمل الشرطى، وأشار الوزير خلال الحفل الذى أقامته أكاديمية الشرطة بمناسبة الاحتفال بخريجى كلية الدراسات العليا عام  2012/2013  وتكريم الضباط الذين حصلوا على درجات علمية"الماجيستير، والدكتوراه" فى الدراسـات الشـرطيـة - أن الإنجاز العلمى الذى حققه الدارسون يستحق التقدير؛ نظرًا للعائد الإيجابى الذى يمكن أن توفره تلك الكوادر من الضباط للنهوض بالعمل الأمنى فى مختلف مجالاته فى ظل ما يشهده أداء الأجهزة الأمنية من تطور يأخذ بأساليب العلم وتطبيقاته.
وأشار الوزير إلى أن  الأداء الأمنى لم يعد هو ذلك الأداء النمطى والتقليدى، وإنما أصبح

الاعتماد على وسائل التكنولوجيا وتطبيقاتها المختلفة أساسًا تقوم عليه جميع الإجراءات الأمنية، كما أن السياسات والخطط الأمنية أصبحت علومًا لها قواعد وأصول لابد أن يتوفر العلم فى القائمين على إعدادها، وأوضح وزير الداخلية أن الدرجات العلمية الرفيعة  فى التخصصات المرتبطة بأداء الأجهزة الأمنية لم تعد تزيدًا أو رفاهية بل أصبحت مركزًا حقيقيًا لازمًا لإنجاح العمل فى مختلف المجالات الأمنية،  لتطوير آليات العمل وتقديم الخدمة الأمنية فى يسر وسهولة يطمئن بها المواطن وتدعم ثقته فى جهاز الشرطة، تقدم الوزير بالشكر للقائمين على كلية الدراسات العليا  لجهودهم البارزه فى إطار الدور الحيوى الذى تنهض به أكاديمية الشرطة
فى المجال العلمى والتدريبى بإشراف اللواء أحمد جاد مساعد الوزير، كما توجه بأسمى معانى التقدير والإعزاز إلى أبنائه رجال الشرطة"ضباطًا، وأفرادًا، وجنودًا" الذين برهنوا للشعب المصرى العظيم على أنهم حراس أمنه الأوفياء وجنود وطنه المخلصين.  كما وجه الوزير التحية لشهداء الشرطة  الأبرار الذين قدموا أرواحهم فداءً لأمن وأمان هذا الوطن العظيم، مؤكدًا على أن رجال الشرطة قادرون بعون الله على حماية الوطن ومقدراته، وردع كل أنواع البلطجة والإرهاب وكل من تسول له نفسه النيل من وحدة الأمة، وتقدم الوزير بكل العرفان والامتنان إلى قواتنا المسلحة الباسلة التى تجسد وتؤكد  المعانى الحقيقية للبطولة والفداء، موجهًا الشكر لجميع قياداتها وعلى رأسهم الفريق أول عبد الفتاح السيسى الذى يثبت كل يوم أنه ابن بار لوطن عظيم يضرب أروع الأمثله فى الوطنية والإخلاص، شاكرًا ومقدرًا ما تقدمه لجهاز الشرطة من عون ومساعدة من أجل النهوض برسالة الأمن  السامية فى ظروف بالغة الدقة والحساسية تتطلب تضافر كافة الجهود.

 

 

 

أهم الاخبار