رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزراء الطيران والسياحة والآثار يلتقون السفير الياباني

أخبار

الثلاثاء, 10 سبتمبر 2013 15:22
وزراء الطيران والسياحة والآثار يلتقون السفير الياباني وزير الطيران
كتب – محمد على :

اجتمع المهندس عبد العزيز فاضل - وزير الطيران المدنى - اليوم الثلاثاء مع هشام زعزوع وزير السياحة، ومحمد ابراهيم وزير الدولة لشئون الآثار، والسفير توشيرو سوزوكي سفير اليابان في القاهرة؛ في اطار جهود الحكومة المستمرة لإعادة الحركة السياحة لمصر.

تناول الاجتماع سُبل التعاون المشتركة والخطوات التمهيدية والتسهيلات والحوافز التي تقدمها الوزارات الثلاث؛ تمهيدًا لرفع الحظر الذي فرضته الحكومة اليابانية على السفر إلى مصر، وعودة الحركة السياحية اليابانية إلى مصر. 
وأكد وزير الطيران على تقديره لموقف اليابان تجاه مصر، وأشاد فاضل بالاستثمارات اليابانية بمصر في مختلف القطاعات وخاصة قطاع الطيران المدني كتمويل بناء المبنى رقم (1) بمطار برج العرب.
وقال:" إن وزارة الطيران متمثلة في مصر للطيران تبذل قصارى جهدها في استمرار التشغيل إلى اليابان رغم انحسار

الحركة السياحية وانخفاض عدد الركاب، وأنه على الرغم من تعاون وزارة السياحة ودعمها للتشغيل؛ إلا إننا نتطلع لأن تقوم الحكومة اليابانية بخفض درجة التحذيرات من السفر إلى مصر بطريقة تدريجية، وفي بعض المناطق الجغرافية". 
وأشار هشام زعزوع وزير السياحة إلى أهمية عودة الحركة السياحية اليابانية إلى مصر وخاصة في ظل وجود تشغيل خطوط طيران مباشرة، ولكن رفع درجة التحذير من السفر إلى مصر تسبب في ضعف الحركة بين البلدين، ومع ذلك فوزارة السياحة تقدم الكثير من الحوافز لمنظمي الرحلات اليابانيين، وتتعاون مع وزارتي الطيران والآثار من أجل استعادة الحركة تدريجيًا، ونحن طلبنا من الجانب الياباني دعوة مسئولين
يابانيين للاطمئنان على الموقف الأمني بمصر.
وصرح محمد إبراهيم وزير الدولة لشئون الآثار بأن السائح الياباني من الشرائح التي تهتم اهتمامًا كبيرًا بالسياحة الثقافية المتمثلة في كنوز مصر القديمة خاصة في الأقصر وأسوان.
وقد تلقت الوزارة طلب من الجانب الياباني لإقامة معرض توت عنخ آمون في اليابان للعام التالي على التوالي.
كما ناقش وزارء الطيران والسياحة والآثار نقل الكثافة السياحية من مدن البحر الأحمر إلى وادي النيل بما يمتلكه من مقومات كبيرة للسياحة الثقافية، وكذلك الخطط القادمة لمبادرات دعم السياحة الداخلية التى لاقت إقبالاً كبيرًا من الشعب المصري، وأدت إلى ارتفاع نسبة الإشغال في المدن السياحية بشكل كبير.
يُذكر أن مصر واليابان كانتا قد وقعتا على اتفاقية النقل الجوي المبرمة بينهما في 10 مايو 1962، ووصلت الحركة السياحية اليابانية إلى ذروتها في عام 2010 حيث بلغت حوالى 100ألف سائح، وتشغل مصر للطيران حاليًا رحلتان أسبوعيتان مباشرتان إلى مدينة أوساكا اليابانية بعد توقف خط طوكيو الشهر الماضي بسبب انخفاض الحركة.

 

أهم الاخبار