رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مواطنون: الإخوان وراء محاولة اغتيال "إبراهيم"

أخبار

الخميس, 05 سبتمبر 2013 16:45
مواطنون: الإخوان وراء محاولة اغتيال إبراهيم
كتبت- رنا السمان :

في ظل الاغتيالات المتكررة, واستهداف رجال الجيش, والشرطة في الأيام الأخيرة, وتعرض وزير الداخلية محمد إبراهيم صباح اليوم لمحاولة اغتيال بعد انفجار سيارة مفخخة بالقرب من موكبه بشارع مصطفى النحاس بمدينة نصر، رصدت بوابة الوفد آراء الشارع في هذه الاغتيالات ومن يقف وراءها.

قال محمد خليل – تاجر أن إسلوب الاغتيالات هذا يتفق مع أسلوب الإخوان , فهو ليس غريبا عنهم، مشيراً إلى أنهم الوحيدون المستفيدون من ذلك، مطالبا بعدم إصدار عفوٍ رئاسي, أو عفوٍ ثوري عنهم  فالمكان الأنسب لهم هو السجن.

وأشار إلى ضرورة وجود كاميرات مراقبة في الشوارع لمعرفة من المتسبب في

الجرائم الموجودة في البلد , والقبض عليه، وطالب الجيش بضررورة القبض على كل من يقف وراء تلك الجرائم.
ووصفت أمنية أحمد – موظفة - أن مايحدث حالياً بالثأر في صعيد مصر،  فالإخوان يهاجمون الداخلية كما هاجمتهم من قبل أثناء فض الاعتصام ودائما ما يكون الأبرياء هم الضحايا، مشيرة إلى أنه في حال استمرار الوضع الحالي, وعدم القبض على الجناة, فإن البلاد سوف تذهب للدمار.
وفي سياق متصل أبدى شريف عبدالله المهدي – أعمال حرة - ، أسفه من هذه
الاغتيالات واصفا هذه الأفعال بالهمجية, مؤكداً أن سبب ذلك عدم فهم الإخوان للواقع, وأنهم حاليا مرفوضون من الشعب المصري , مناديا الشرطة, والجيش بأخذ الإجراءات الحاسمة ضدهم, وعدم التهاون معهم لأنها جماعات إرهابية لاتهمها مصلحة البلد , وكل ما يهمهم هو مصلحتهم فقط .
كما أشارت رشا محمد – موظفة بوزارة الزراعة إلى أنه على الحكومة المصرية أن تتخذ موقفا حاسما ضد هذا الإرهاب , وإلا تحولت مصر إلى سوريا أخرى، مؤكدة علي أهمية تطهير سيناء مما يحدث بها, والقضاء علي العناصر الإرهابية الموجودة بها.
وأوضح محمد نصر غريب أن هذه الاغتيالات ما هي إلا محاولات الإخوان لتخريب البلد, ولذلك يجب أن نفعل كما فعلت فرنسا بإعدام أي مخرب أو قاتل في ميدان عام حتى يكون عبرة لغيره من المخربين.

أهم الاخبار