رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الهلباوى: المادة الثانية تكفى للتعبيرعن هويتنا

أخبار

الأربعاء, 04 سبتمبر 2013 20:50
الهلباوى: المادة الثانية تكفى للتعبيرعن هويتنا كمال الهلباوى
كتب – فادى الصاوى :

أكد الدكتور كمال الهلباوي- المفكر الإسلامي وعضو لجنة الـ50 لتعديل الدستور أنه لا ضرورة لإبقاء المادة 219 فى الدستور، لآنها مادة مستحدثة ستثير  الكثير من المخاوف عند التطبيق أكثر مما تجمع الناس على فهم واحد، لافتا إلى أن  المادة الثانية من الدستور التى تتحدث على أن الدين الإسلامى هو الدين الرسمى للدولة وان اللغة العربية هى لغتها الرسمية تكفى للتعبير عن هوية

الدولة المصرية.

وقال خلال مداخلة هاتفية له فى برنامج " آخر النهار مع الإعلامى محمود سعد على فضائية النهار مساء اليوم الأربعاء، لادعى للحديث عن أدلة كلية وقواعد فقهية وأصولية ومراجع معتبرة فى مذاهب أهل السنة والجماعة فهذه ليست محددة، مضيفا :" إذا كان الناس اختلفوا  فى تفسير القرآن فبالتأكيد

سيختلفون على هذه المادة اختلافا شديدا.
وأشارالهلباوى إلى أن حزب النور السلفى هو من أصر علي هذه المادة وفرضها فى اللجنة التأسيسية الأولى ، لأن اللجنة التأسيسية كانت تمثل إتجاه واحد وهو الاتجاه الإسلامي فقط ، وتحدى أن تتفق أى من الجماعات الإسلامية أو أحزبها على فهم واحد للإسلام ، لافتا إلى أن الشيخ حسن البنا المرشد الأول لجماعة الإخوان قال فى احدى رسائله إن الدستور المصرى أقرب الدساتير إلى النظام الإسلامى هو والنظام النيابى رغم غموضة الدستور آنذاك.

شاهد الفيديو :
http://www.youtube.com/watch?v=_2Zh9gc3odM&feature=youtu.be
 

 

أهم الاخبار