رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هديب:عنف الألتراس دخل منحنىً خطيراً

أخبار

الاثنين, 02 سبتمبر 2013 18:45
هديب:عنف الألتراس دخل منحنىً خطيراً
كتب – حمدى أحمد:

أكد مصطفى هديب رئيس مجلس إدارة "دار التحرير" للطبع والنشر على دور الرياضيين المهم داخل المجتمع فى هذه الفترة التى تعيشها مصر لما لأهل الرياضة من محبة بين جماهيرهم العريضة, ونظرا لما وقع مؤخرا من أعمال عنف من جانب الألتراس .

وأضاف هديب خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد فى دار التحرير اليوم بعنوان " رياضيون ضد الإرهاب "  أن تنظيم المؤتمر جاء بعد ما تفجر مؤخراً من عنف يقف وراءه بعض من يسمون بالألتراس , والذى ظهر جليا فى ملعب الجونة يوم السبت الماضى, ومن ظهر منهم يوم الجمعة من أولئك الذين وقفوا بشارع جامعة الدول العربية

يتحدون الإرادة الشعبية ويحاولون استفزاز قوات الشرطة, والقوات المسلحة, وذلك منحى خطير لابد من التصدى له فى بدايته, مشيراً إلى أن مصر تعيش لحظة فارقة من مسارها الديموقراطى , واسترداد عافيتها بعد مرحلة من الانكسار النسبي الذى لم تعتاده مصر على مدى تاريخها العريق .
وقال الكابتن أسامة خليل صاحب فكرة المؤتمر إن فكرة المؤتمر جاءت ببساطة لأننا جزء من هذا المجتمع كما أن الرياضيين لهم محبة خاصة عند الشعب المصرى قائلاً " نحن كرياضيين نهتم كثيراً بالشأن المصرى الداخلي, والخارجي عكس
ما يقال أو يشاع عن أن الرياضيين فى وادٍ أخر وأن الأحداث الأخيرة كانت محور اهتمام أى مواطن , والرياضيون جزء من المجتمع "، مضيفاً أن المؤتمر يحضره لاعبون,  معظمهم لعبوا خارج مصر وكان لزاما عليهم كرياضيين عاشوا خارج مصر أن يتحدثوا للخارج لتوضيح الصورة الكاملة عما حدث فى مصر بعد 30 يونيو .
وطرح نجم الإسماعيلى السابق مبادرة لمواجهة الإرهاب تتمثل فى نقطتين الأولى مواجهة انتشار الأسلحة فى الشارع المصرى, وكيفية التصدي لهذه المشكلة  ,والثانية مواجهة تصدير الإرهاب للشعب المصرى وهى ظاهرة جديدة مستحدثة لم نشهدها من قبل .
الجدير بالذكر أن المؤتمر حضره عدد من الشخصيات الرياضية ,والأمنية منها الكابتن هانى رمزى نجم الأهلى السابق, وعماد البنانى مستشار وزير الرياضة , واللواء سامح سيف اليزل الخبير الأمني, واللواء أحمد عبدالله محافظ بورسعيد السابق.

شاهد الفيديو: 
 

أهم الاخبار