رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو..طلاب الأزهر يطالبون بدرجات رأفة استثنائية

أخبار

السبت, 31 أغسطس 2013 16:19
فيديو..طلاب الأزهر يطالبون بدرجات رأفة استثنائية
كتبت- أسماء محمود :

ينظم صباح غد عشرات من أولياء الأمور والطلاب بالمعاهد الأزهرية - وقفة احتجاجية أمام قطاع المعاهد الأزهرية، مطالبين بوضع درجات رأفة استثنائية هذا العام على الأقل، وجعلها دون قيد أو شرط، إما رفع أبنائهم دون أى قرار رسمى، مؤكدين وجود شكوى عامة من الرسوب في مادة النحو على مستوى معظم المعاهد الأزهرية فى مناطق ومحافظات مختلفة ما بين القاهرة والمنوفية والجيزة  والإسكندرية و دمياط.

وذكر أولياء الأمور أن هناك قرارًا مفعلًا بأن الراسب فى مادتين ثقافى ومادتين شرعى يحصل على درجات الرأفة وفقا لتقسيمها، ويتوقف عدد الدرجات على إجمالى درجة المادة، وهى تشكل 10% من الدرجة الكلية للمادة، وهذا القرار يتم العمل به فى الدور الأول والثانى، مطالبين بتطبيق نفس القرار، ولكن دون تحديد درجات الرأفة، وفقًا لقرار استثنائى هذا العام فقط، موضحين أنه تم عمل دور ثالث استثنائى لمن لم يتقدم للامتحانات هذا العام؛ نتيجة الأحداث التى مرت بها البلاد، وقد حصلوا على درجات الرأفة الخاصة بهم، وأن بهذا القرار لا وجود للمساواة بين الطلبة.
جدير بالذكر أن أولياء الأمور قد نظموا وقفة سابقة يوم الخميس الماضى مجمعين على أن بداية المعاناة كانت فى 3 رمضان الماضي، إذ كثيرًا ما تبادلوا الذهاب بين مشيخة الأزهر، التى كانت تعاملهم بشكل غير لائق، من خلال طرد الأمن

لهم، وعدم السماح لهم بمقابلة شيخ الأزهر أو أحد المسئولين بالمشيخة، وبين قطاع المعاهد الأزهرية، وتتم المعاملة بشكل غير لائق معهم؛ وعلى إثر ذلك فهم يطالبون شيخ الأزهر الشيخ أحمد الطيب بالتوقيع على القرار، أو عمل قرار استثنائى مثلما فعل شيخ الأزهر السابق محمد سيد طنطاوى حينما أصدر قرارًا استثنائيًا بالعفو عمن رسبوا فى مادتين وإعطائهم درجات رأفة، متهمين الشيخ أحمد الطيب بأنه لا يرعى أبناءه، وأنه لا يرغب فى إصدار هذا القرار.
وجاءت غالبية الشكاوى من الرسوب فى مادة النحو، ومعظم الطلاب يحتاجون من خمس إلى سبع درجات لاجتياز العام الدراسى، وتقول ولية أمر الطالب "ض" بالصف الأول الثانوى بمعهد الصديق الأزهرى:" إن معظم طلاب المعهد راسبين فى امتحانات الدور الثانى لمادة النحو؛ بسبب تعنت عميد المعهد الشيخ خالد عبد الفضيل". حيث قال الطالب"ض":" إن عميد المعهد أقسم "بالطلاق" برسوب الكل؛ بسبب شغب بعض الطلاب فى المعهد، وأيد ذلك الطالب "م.م"، وإنه يحتاج فقط إلى سبع درجات لاجتياز العام الدراسي، موضحين أن عدد المواد فى الثانوى الأزهرى 23 مادة، مستنكرين إعادة عام كامل من أجل سبعة
درجات فقط".
بينما كثرت الشكاوى القادمة من معهد فتيات المعادى الأزهرى، إذ تقول الطالبة "آ" بالصف الأول الثانوى أنها رسبت فى مادة النحو فى الدور الأول والثانى، مؤكدة أن الرسوب فى الدور الثانى جاء وفقًا لتعنت أستاذ مادة النحو الشيخ أحمد الشرقاوى المعروف بسوء معاملته، مشيرة إلى أن معظم الشيوخ فى المعهد لا يقومون بالشرح داخل الفصول، وكذلك سوء التصحيح، إذ أنها تؤكد أنها راجعت امتحان النحو كاملا وكانت بلا أخطاء، ثم فوجئت برسوبها، مشيرة إلى أن هذا هو حال الكثيرين.
أيدت هذا الكلام الطالبة "س" الصف الأول الثانوى بمعهد فتيات المعادى الأزهرى، التى تحتاج لسبع درجات لاجتياز العام الدراسى على إثر رسوبها فى مادة النحو، وكذلك الحال مع الطالبة "إ. ك" التى رسبت فى مادة النحو، وتحتاج إلى خمس درجات رأفة فقط.
وأضافت والدة الطالب "م.خ" التى قابلت رئيس قطاع المعاهد الأزهرية الشيخ جعفر عبد الله - أن المعاملة من قبل كثير من الموظفين ورجال الأمن سيئة جدًا، مشيرة إلى أن الكثير من أولياء الأمور الآن ينقل أبناءه إلى وزارة التربية والتعليم؛ نتيجة سوء التعليم فى الأزهر، مشيرة إلى أن من أكثر المعاهد التى تعانى من حالات رسوب هى معهد الصديق، ومعهد صقر قريش، ومعهد فتيات المعادى.
وفى الاتجاه الآخر أشارت إلى أن رئيس قطاع المعاهد الأزهرية قد عاملها معاملة حسنة، ووعد بحل الموضوع، وأنه سيرى الحل المناسب، وستظهر نتيجة جهود رئيس القطاع يوم الأحد، مؤكدة أن الذين كانوا متواجدين على الحضور يوم الأحد لاستلام القرار الذين استغرقوا شهرين حتى الآن فى المطالبة به، أو الوصول لحل يرضيهم فى حالة عدم صدور قرار حيال ما طالبوا به.

 

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=FPYzxGU_1v0&feature=youtu.be

 

أهم الاخبار