رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الاستقلال" يهدد بمليونية ضد رابعة

أخبار

الأحد, 11 أغسطس 2013 20:56
الاستقلال يهدد بمليونية ضد رابعةاجمد الفضالى
كتب- محمد نصر:

دعا المستشار أحمد الفضالى القيادى بتيار الاستقلال الشرطة المصرية لفض اعتصامات الإخوان، مشيرا إلى أنه أصبح لزاما علينا ألا نترك القوات المسلحة وحدها تحارب الإرهاب فى الميدان والذى لم يعد قاصرا على الحدود المصرية.

وأكد أن مصر تعيش لحظات عصيبة ونؤيد القوات المسلحة نيابة عن شعب مصر ونطالبهم بحفظ الأمن ونسجل دعمنا الكامل لقواتنا المسلحة على عملياتها الناحجة, لأنها استطاعت أن سحق  قتلة الجنود خلال عيد الفطر.
وأمهل الفضالى المسئولين حتى الخميس القادم , وإذا لم يكن هناك فضا لاعتصامات أنصار الإخوان سندعو الشعب للخروج ضد هذه الاعتصامات الإرهابية يوم الجمعة فى مليونية ضد اعتصامات الإرهابين.

وقال خلال مؤتمر تيار الاستقلال لدعم فض اعتصام رابعة النهضة مساء اليوم الأحد، إنه كان المقالم الأول فى اجتماعنا اليوم هو دعم القوات

المسلحة فى سيناء والتى حاول البعض أن ينسبها إلى العدو الإسرائيلى.
وتساءل:" هل وصل بنا الموقف إلى أن نشمت فى القوات المسلحة والأسوأ من ذلك أنهم يصفون هؤلاء الإرهابيين بالمناضلين ونحن نقول إننا برئين من دماء هؤلاء الذين ينشرون الفتنة والإرهاب والخوف فى البلاد".
وأضاف "نسجل من هنا أننا ندعم القوات المسلحة  فى حربهم التى يشنونها على رافعي الأعلام السوداء لأن هؤلاء هم أعداء مصر فهم لا يريدون أن تستمر مصر دولة ويردونها تسير إلى المجهول ونطالب القوات المسلحة بالاستمرار وعدم التوقف وألا تأخذهم بهم رحمة ولا شفقة".
وأكد الفضالى أن محاربة الإرهاب أولى بالرعاية بمن جلب مصلحة خسيسة من الإخوان،
وقال :" نؤيد بكل قوة كافة الإجرءات التى تتخذها القوات المسلحة والشرطة ونطالب الشرطة بألا تتراخى عن فض اعتصام النهضة ورابعة بالرغم من أننا نرى أن هناك تقاعسا قد تم ونحن نطالب بفض اعتصامات إرهابية مسلحة ونطالب بوقف القتل وتحرك النائب العام تجاه من حرض وسحل وقتل المعتصمين.
وأكمل بيانه :"نؤكد أن الشرطة المسلحة أصبحت أكثر قوة ولابد أن تكون أكثر إصرارا على ملاحقة تلك الإرهابيين ونحن نطالب بمحاصرة هذه الاعتصمات من الآن وألا نتركهم ينشرون الرعب والفزع بين شعب مصر وفضها سلميا ولكن إذا لزم الأمر تعاملت بحسم".
وقال إن أمريكا لا تنام لأنها فى حالة رعب من الإرادة المصرية، مشيرا إلى أنه تلقى اتصالات من أعضاء بالكونجرس يصفون فيه عضو الكونجرس جون ماكين بالمعتوه، حيث احتجزه الفيتنامين وأصيب بمرض نفسى عانى منه طويلا لذا فهو يخاف من بطش شعوب العالم التى عانت الاحتلال فجاء ليبث سمومه إلى مصر، مضيفا "ونحن نرفض دخول جون ماكين إلى مصر مرة أخرى".

 

أهم الاخبار