"هدارة" يفشل فى تنفيذ عقود توريد الغاز

أخبار

الأحد, 19 مايو 2013 11:57
هدارة يفشل فى تنفيذ عقود توريد الغاز شريف هدارة
كتبت- سناء مصطفي :

فشل المهندس "شريف هدارة" وزير البترول الجديد في التوصل إلي اتفاق مع الجانب العراقي بشأن الموافقة علي حصول مصر علي تسهيلات في سداد صفقة استيراد 4 ملايين برميل خام من البترول شهريا للتكرير في المعامل المصرية حيث رفضت الحكومة العراقية طلب هدارة بزيادة فترة تسهيلات السداد خلال 9 أشهر .

وأكد مصدر مسؤل بالهيئة العامة للبرول أنّ وزارة البترول المصرية كانت تأمل في الحصول علي فترات سداد طويلة لتوفير السيولة المالية اللازمة للسداد .
وقال المصدر إن الحكومة العراقية أخبرت مصر ببنود التزامات لديها مع عدة دول بشأن التعاقدات الخارجية . وأضاف المصدر أن هناك تخوفات من وزارة النفط العراقية باتجاه الحكومة المصرية بما يسمي "أخونة وزارة البترول" مما قد يؤثر علي علاقات التبادل التجاري

في مجال النفط بين مصر والعراق .
وقال المصدر إن وزارة النفط العراقية قد قررت إعادة النظر في اتفاقها السابق بشأن تكرير البترول العراقي في المعامل المصرية .
وعلمت "بوابة الوفد" أنّ الهيئة العامة للبترول تقوم حالياً بالإجراءات المالية والإدارية مع البنوك المصرية في محاولة لفتح الاعتمادات المالية المطلوبة لإتمام الاتفاقات في حالة إعادة التفاوض بين وزارتى البترول والنفط العراقية .
ومن المقرر في حالة الموافقة علي الطلب المصري ستتعرض الصفقة الي التعطيل بسبب ارتفاع تكاليف شركات الشحن الدولية نتيجة ارتفاع أسعار الدولار .
وكان قد تقرر شحن كميات البترول الخام العراقي إلي ميناء سيدي كرير المطل علي البحر المتوسط
. وكان المهندس أسامة كمال وزير البترول السابق قد نجح في الحصول علي الاتفاقية المذكورة بنقل شحنتين شهرياً من البترول الخام تقدر بـ 2 مليون برميل لكل شحنة وفقا للمزايدة التي طرحتها الهيئة العامة للبترول في مارس الماضي .أجري المهندس شريف هدارة وزير البترول عدة محاولات مع نظيره العراقي لبدء استيراد 4 ملايين برميل خام شهريا يتم تكريرها في المعامل المصرية لتوفير 4 أطنان سولار و3 آلاف طن بنزين شهريا.
وقال المصدر إن وزير البترول الجديد فشل للمرة الثانية في تفعيل اتفاق التبادل التجاري بين مصر وقطر لتوريد شحنات الغاز المتفق عليها بين شركتي قطر للغاز والشركة القابضة للغازات الطبيعية ( إيجاس) .تم تأجيل الموعد المقرر لتنفيذ الاتفاقية بسبب العجز المالي الذي تعاني منه وزارة البترول لسداد مستحقات شركة قطر للغاز عقب توريد الغاز القطري لسد احتياجات محطات توليد الكهرباء في مصر .
ومن المنتظر أن تشهد مصر خلال فصل الصيف ظلاما حالكا نتيجة فشل المفاوضات !!.

 

أهم الاخبار