رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

4 ركائز لإعادة إنتاج التجربة البرازيلية فى مصر

أخبار

الأربعاء, 08 مايو 2013 13:02
4 ركائز لإعادة إنتاج التجربة البرازيلية فى مصرمحمد مرسى
أ ش أ:

أثارت الزيارة التى يقوم بها الرئيس محمد مرسى إلى البرازيل حاليا، العديد من التساؤلات المصحوبة بآمال عريضة حول إمكانية إعادة إنتاج التجربة البرازيلية فى مصر، باعتبارها نموذجا سحريا ينقذ البلاد من عثراتها الاقتصادية، التى يمكن أن تعيد رسم المشهد المصرى سياسيا وأمنيا واجتماعيا.

ولعل من الأهمية بمكان الاقتراب من تجربة النهضة الاقتصادية البرازيلية في عهد الرئيس السابق لولا دا سيلفا الذى حكم البلاد خلال الفترة من " 2003-2010"، بما يتيح فهم سياساته الاقتصادية التي أدت إلى نقل البرازيل من هوة الإفلاس إلى قمة التقدم الاقتصادي خلال فترة حكمه التى امتدت ثماني سنوات فقط.
وفيما تبرز تجربة "لولا" الاقتصادية الناجحة فى واجهة المشهد،

إلا أن المراقب لتلك التجربة لا يمكنه إغفال مجموعة من العناصر التى سارت فى خطوط متوازية مع النهوض الاقتصادى، حيث مثلت ركائز أساسية أثرت وتأثرت بالمشروع الطموح الذى نقل ملايين البرازيليين من مصاف الطبقات الفقيرة إلى الطبقة الوسطى، وأسهم فى ردم الهوة بين طبقة الأثرياء والمعدمين فى مجتمع متنوع الأعراق والانتماءات.
وتشير أحدث التقارير الدولية إلى مستوى النجاحات التى تحققت فى عهد الرئيس السابق "لولا" وكيف يجرى البناء عليها فى عهد الرئيسة الحالية التى اختارها لتكمل مسيرته، حيث تعتبر البرازيل أكبر اقتصاد في أميركا
الجنوبية، وسادس إقتصاد في العالم متقدمة بذلك على بريطانيا.
وواقع الأمر فإن هذا الانجاز الذي تحقق بعد مرور عام من ولاية الرئيسة الحالية "ديلما روسيف" لم يكن إلا ثمرة نجاح برنامج اقتصادي إصلاحي طموح شهدته البرازيل طوال ثماني سنوات هي فترة حكم الرئيس السابق "لويس ايناسيو لولا دا سيلفا" الشهير بـ "لولا".
كما أن ما حققه " لولا " لم يأت بين عشية وضحاها ، إلا أنه كان قمة الهرم فى محاولات بناء دولة مدنية، مكللة بنظام ديمقراطى لا تشوبه تشوهات المصالح الشخصية أو المنطلقات الإنتقامية ، ولا تحده الطموحات الشخصية مهما بلغت شعبية القيادة وأصبح إستمراره مطلبا جماهيريا ، يتطلب التجاوزعلى المنظومة الديمقراطية بتعديل دستورى أو إعادة صياغة لقانون ، يتيح مكسبا شخصيا لرأس الدولة أو ما دونه من مسئولين، أتت بهم الصناديق أو جرى اختيارهم لخدمة الشعب .

 

أهم الاخبار