رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سليمان:كل الاتهامات دي غلط.. والكومى:محصلش

أخبار وتقارير

السبت, 27 أغسطس 2011 12:39
كتب ـ إبراهيم قراعة مونيكا عياد :

عقدت محكمة جنايات القاهرة أولى جلسات محاكمة محمد إبراهيم سليمان وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية السابق، ورجلى الأعمال يحيى

الكومى، رئيس مجلس إدارة شركة كندا للبترول، وعماد السيد الحاذق، رئيس مجلس إدارة الشركة المتحدة للاستثمارات السياحية والعقارية، فى قضية اتهامهم بالاستيلاء على أراضى الدولة بالقاهرة الجديدة.

أنكر سليمان للمرة الثانية وفى نفس الجلسة التهم المنسوبة إليه، وقال للمحكمة "كل الكلام دا غلط"، وكذلك يحيى الكومى المتهم الثانى الذى رد على المحكمة قائلا "محصلش".

وقال دفاع الكومى إنه تم الزج باسم موكله فى أوراق تلك القضية، وطلب التصريح باستخراج شهادة من مدينة القاهرة الجديدة لبيان عما إذا

كان المتهم قد استلم تلك الأرض موضوع الاتهام وتسلمها من تاريخ 3 أكتوبر لعام 2005 وحتى الآن، وكذا استخراج كشف من جهاز مدينة القاهرة الجديدة بالأسماء الصادر لهم طلبات ترخيص والسعر المخصص به الأرض فى ذلك التوقيت.

وكان المستشار على الهوارى، المحامى العام الأول لنيابات الأموال العامة العليا قد وجه للمتهم الأول "محمد إبراهيم سليمان" (64سنة) تهمة التربح، لأنه فى غضون الفترة من 2001 حتى 2005 - بدائرة قسم السيدة زينب بصفته موظفاً عاما "وزير الإسكان والمرافق ورئيس هيئة

المجتمعات العمرانية" - حصل لنفسه بدون حق على ربح ومنفعة من عمل من أعمال وظيفته، بأن وافق على تخصيص قطع أراضى سكنية بمناطق متميزة بمدينة القاهرة الجديدة بأسماء أفراد أسرته، وذلك بتخصيص ثلاث قطع سكنية باسم نجله القاصر شريف بمساحة 3737,39 متر مربع بمنطقة الجلف، وقطعة أرض سكنية باسم زوجته بمساحة 692,39متر مربع بمنطقة العمارات، وقطعة أرض باسم نجلته دينا بمساحة 2242,83متر مربع بمنطقة شمال المشتل، رغم سبق تخصيص قطعة أرض سكنية لها بمنطقة الجولف، بما يجاوز قطع الأراضى السكنية المسموح بتخصيصها للأسرة الواحدة وعلى خلاف ما تقضى به قرارات اللجان العقارية الرئيسية الصادرة فى هذا الشأن، قاصدا تربيح نفسه وأسرته بدون حق بربح ومنفعة الحصول على هذه المساحات الزائدة، والبالغ قيمتها السوقية وقت التخصيص 14مليونا و92ألفا و412 جنيها.

أهم الاخبار