رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحزن يُخيم على القضاة والمواطنين أمام مستشفى النزهة

أخبار وتقارير

الاثنين, 29 يونيو 2015 15:59
الحزن يُخيم على القضاة والمواطنين أمام مستشفى النزهة
القاهرة-بوابةالوفد-سيدالعبيدى واحمد دراز

خيّمت حالة من الحزن الشديد على المواطنين المتواجدين أمام مستشفى النزهة الدولي، بعد استشهاد النائب العام المستشار هشام بركات متأثراً بإصابته إثر استهداف موكبة بعملية إرهابية، صباح اليوم الإثنين، نقل على إثرها إلى مستشفى هليوبوليس ثم إلى مستشفى النزهة الدولي ليفارق الحياة حوالى الثالثة عصرًا.

وعقب إعلان استشهاد النائب العام بعد خضوعه للجراحة لأكثر من 4ساعات، ارتفعت أصوات البكاء والعويل داخل المستشفى، وتجمع العشرات من ممثلى النيابة العامة وعدد المستشارين بمحاكم الاستئناف

والنقض والدوائر الجنايات على رائسهم المستشار أيمن عباس، رئيس محكمة أستئناف القاهرة، والمستشار أحمد الزند، وزير العدل، والمستشار هشام حمدي، المحامى العام الأول لنيابات شمال القاهرة، والمستشار هشام سعيد، النائب العام المساعد، حيث ظهر على وجوههم الحزن والأسى.

فيما، تشهد مستشفى النزهة الدولى شرق القاهرة حالة من الاستنفار القصوى من قبل رجال العمليات الخاصة ورجال القوات المسلحة الذين فرد

كردون أمنى أمام المستشفى لمنع دخول المواطنين، بينما غادرعدد كبير من القضاة وقيادات وزارة الداخلية.

وتمركزت عدد من سيارات الإسعاف أمام المستشفى فى انتظار تعليمات تصدر بخروج جثمان الشهيد وتشييعه إلى مثواه الأخير، فيما لايزال يخضع للعلاج داخل المستشفى عدد من المصابين فى الحادث الإرهابى وهم أشرف محمد، وعباس رفعت، وأحمد صالح، الذى تم نقله إلى مستشفى الشرطة بمدينة نصر، وسيد محمد عبدالحميد، وعبدالقاسم أحمد، وعبدالرحيم عبدالمعتمد.

وكانت موكب النائب العام المستشار هشام بركات قد تعرض لعملية إرهابية، صباح اليوم، استشهد على إثرها بعد نقله إلى المستشفى، فيما أصيب 10 من الحرس الخاص.

 

 

أهم الاخبار