رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مرضي الفشل الكلوي في دشلوط يستغيثون بالرئيس السيسي

أخبار وتقارير

الأحد, 28 يونيو 2015 14:44
مرضي الفشل الكلوي في دشلوط يستغيثون بالرئيس السيسيالسيسي
القاهرة- بوابة الوفد- ناصر عبدالمجيد

ناشد أهالي قرية دشلوط التابعة لمركز ديروط بمحافظة أسيوط، الرئيس عبد الفتاح السيسي، التدخل بإصدار توجيهات لوزير الصحة الدكتور عادل عدوي بالموافقة علي إقامة وحدة للغسيل الكلوي لخدمة المرضي المصابين بالفشل الكلوي من أهالي القرية، والقري التابعة لها، علماً بأن عدد سكان قرية دشلوط وحدها يتجاوز 200 ألف نسمة، وهي أيضاً "قرية أم" يتبعها مجموعة من القري وهي: ( ساو - نزلة ساو- باويط - عرب ابو كريم - أمشول ).
 

وينتشر مرض الفشل الكلوي في القرية وتوابعها بصورة مخيفة، وبخاصة بين الشباب، وذلك بسبب تلوث مياه الشرب لعدم العناية بمحطة المياه الموجودة

بالقرية، والتى تسحب مياهها من ثلاث آبار ارتوازية لا تعمل بكامل طاقتها بسبب انسدادها من وقت لآخر، بالإضافة إلي أن القرية لا توجد بها شبكة صرف صحي حتي الآن، مما يؤدي إلي اختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحي.
 

ويعاني مرضي الفشل الكلوي من اهالي القرية والقري التابعة عندما يذهبون للغسيل في وحدة الغسيل الكلوي بمركز ديروط، حيث المسافة البعيدة والتي تصل الي عشرات الكيلومترات، والطوابير الطويلة، التي تستمر طوال ساعات اليوم، والتي يكون المريض خلالها بين الحياة

والموت، وبخاصة بسبب الإهمال الشديد.
 

الأهم من كل ذلك أن الارض اللازمة لإقامة وحدة الغسيل الكلوي موجودة داخل مستشفي دشلوط، والتي تحولت هي الي الاخري الي خرابة، وتحتاج  إلي تدخل مباشر من الرئيس، علما بأن هذه المستشفي تقع علي مساحة  اكثر من 4 افدنة وكان من المفترض أن تصبح مستشفي مركزياً لانها تقع علي الطريق الصحراوي الغربي مباشرة ، ومن المفترض أيضاً أن تستقبل حالات الطوارئ والحوادث ، إلا انها خاوية علي عروشها وتفتقد لابسط الادوية والمستلزمات طبية ، كما أن الأجهزة الطبية الموجودة بها أكلها الصدأ والاهمال.

وأكد أهالي القرية من المقتدرين استعدادهم للتبرع من أجل إنشاء الوحدة وكل ما يريدونه هو حضور فريق من وزارة الصحة لمعاينة الوحدة داخل مستشفى دشلوط، والتنسيق معهم بشأن جمع هذه التبرعات.

 

أهم الاخبار