رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الصيادلة" تطالب "العدل والداخلية" بإخطارها حال القبض على أعضائها

أخبار وتقارير

الاثنين, 22 يونيو 2015 18:23
الصيادلة تطالب العدل والداخلية بإخطارها حال القبض على أعضائهانقابة الصيادلة
القاهرة - بوابة الوفد - محمد امين:

أرسلت النقابة العامة للصيادلة اليوم ثلاثة خطابات رسمية إلى كل من المستشار محفوظ صابر، وزير العدل، اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية، والمستشار هشام بركات النائب العام، تطالب فيها بإخطارها رسميًا على مقر النقابة العامة أو النقابات الفرعية في حالة اتهام أي صيدلي في أي مخالفة تخص وظيفته أو مهنته.

وأوضحت الخطابات أن القانون رقم 47 لسنة 1969 بإنشاء نقابة الصيادلة في مادته رقم 47 والتي ورد فيها " إذا إتهم عضو من

النقابة بجناية أو جنحة متصلة بمهنته وجب على النيابة إخطار النقابة قبل البدء فى التحقيق وللنقيب أو رئيس النقابة الفرعية أو من يندبه أيهما من أعضاء مجلس النقابة أو مجلس النقابة الفرعية حضور التحقيق ما لم تقرر سريته.

وتابعت النقابة في بيان لها اليوم، إذا رأت النيابة أن التهمة المسندة لعضو النقابة لا تستوجب المحاكمة الجنائية، أبلغت نتيجة التحقيق

إلى مجلس النقابة الفرعية للنظر في إحالته للهيئات التأديبية إذا رأى محلا لذلك.

وأضاف البيان للصيدلي الحق في حالات التقاضي المختلفة الخاصة بالمهنة طلب تدخل النقابة كطرف ثالث، ولمجلس النقابة المختص التدخل كطرف ثالث في أية دعوى أمام القضاء تتعلق بمبدأ عام يهم مهنة الصيدلة ".

وأكدت النقابة إلى أن ذلك يأتي في اطار حرصها على حقوق الصيادلة وحمايتهم في مزاولة مهنتهم والوقوف بجوارهم في كافة شئونهم التي يجب أن تشملهم رعاية النقابة فيها.

وأشارت الخطابات إلى أن النقابة تهدف إلى المساعدة في تحقيق العدالة والحفاظ على حقوق أعضائها والوقوف بجانبهم ورعايتهم طبقا لنصوص القانون.

أهم الاخبار