أحراز"التخابر" تكشف الفرق بين تكفير"البنا وقطب" للمجتمع

أخبار وتقارير

الأحد, 21 يونيو 2015 15:04
أحرازالتخابر تكشف الفرق بين تكفيرالبنا وقطب للمجتمعحسن البنا وسيد قطب
القاهرة – بوابة الوفد – محمد موسى

استعرضت محكمة الجنايات التي تنظر القضية المعروفة إعلامياً بـ "التخابر مع قطر" ملزمة معنونة بـ"الإمام البنا والمجتمع" ضمتها أحراز "كريمة الصيرفي" المتهمة الهاربة فى القضية.

وتضمنت الملزمة الفروق بين رؤيتي "حسن البنا" و"سيد قطب" للمجتمع حيث جاء فيها أن رؤية البنا للمجتمع والمفاهيم الوطنية والقومية تشدد على أن تكون عشيرة الرجل وأمته أولى الناس بخيره وبره وأحقهم بإحسانه وجهاده كما ضمت المذكرة وجهة نظر "سيد قطب" التى جاءت

مخالفة للبنا والتى قال فيها إن المجتمعات القائمة هى مجتمعات جاهلية وتمثل اعتداء على سلطان الله فى الأرض وعليه فإن الأمة كلها كافرة.

وأسندت النيابة إلى الرئيس المعزول محمد مرسي وبقية المتهمين اتهامات عديدة، من بينها ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد والمتعلقة بأمن الدولة وإخفائها ثم إفشائها

إلى دولة أجنبية والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربي والسياسي والدبلوماسي والاقتصادي وبمصالحها القومية.

كما نسبت النيابة للمتهمين طلب أموال ممن يعملون لمصلحة دولة أجنبية، بقصد ارتكاب عمل ضار بمصلحة البلاد، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب الجرائم السابقة، وتولي قيادة والانضمام لجماعة إرهابية تأسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على حريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، بهدف تغيير نظام الحكم بالقوة والإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه.

 

 

أهم الاخبار