رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شكري يستقبل مستشار مجلس الدولة ونائب رئيس وزراء الصين

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 02 يونيو 2015 11:56
شكري يستقبل مستشار مجلس الدولة ونائب رئيس وزراء الصينسامح شكري وزير الخارجية
القاهرة - بوابة الوفد - سحر ضياء الدين

استقبل وزير الخارجية سامح شكري، يانج جيتشى مستشار مجلس الدولة ونائب رئيس مجلس الوزراء في الصين،

حيث تم تناول العلاقات المتميزة التي تربط بين البلدين الصديقين وسبل مزيد من تعميقها، فضلا عن التشاور حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية التي تُهَم البلدين.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السفير بدر عبد العاطى - في بيان صحفي اليوم الثلاثاء - "إن الوزير شكري استهل المقابلة بالتأكيد على أهمية العلاقات الثنائية في ظل ما تشهده من تطور وتبادل لزيارات كبار المسئولين وعلى رأسها زيارة الرئيس السيسي لبكين وما تم خلالها من اتفاق على رفع مستوى العلاقات إلى الشراكة الإستراتيجية في مختلف المجالات، مجددا موقف مصر الثابت والداعم لسياسة الصين الواحدة، ومقدما الشكر على دعم الصين المتواصل لإرادة الشعب المصري منذ

٣٠ يونيو.

وأضاف المتحدث "أن الوزير شكري أكد أهمية ما تم الاتفاق عليه من أن يكون عام ٢٠١٦ عام الثقافة الصينية في مصر وعام الثقافة المصرية في الصين، وجدد خلال اللقاء طلب مصر بدعم الصين لأن تصبح مصر عضوا إقليميا في البنك الأسيوي للاستثمار في البنية التحتية، واستعرض شكري خطورة ظاهرة الإرهاب وأهمية التصدي لها بكل قوة وحزم بالتنسيق والتعاون المشترك بين البلدين.

كما تناول الجهود المبذولة لإصلاح الأمم المتحدة وتوسيع مجلس الأمن، حيث شدد على أهمية أن تُصبح منظومة الأمم المتحدة ومجلس الأمن أكثر ديمقراطية وأكثر عدالة في تمثيل القارة الأفريقية استنادا إلى توافق أوزولينى.

وأوضح عبد العاطي أن المسئول الصيني رفيع المستوى أكد خلال اللقاء نجاح الزيارة الهامة التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسى للصين العام الماضي في إحداث نقلة نوعية للعلاقات الثنائية وأن الرئيس الصيني يتطلع إلى زيارة مصر تلبية لدعوة الرئيس، معربا عن خالص شكر وتقدير الصين على التزام مصر بسياسة الصين الواحدة وثبات دعم الصين لإرادة الشعب المصري والدعم لتنامي الدور الإقليمي والدولي المصري.

وأكد نائب رئيس الوزراء الصيني حرص الصين على دفع العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتوفير التمويل اللازم للمشروعات التي يتعين البدء في تنفيذها في مصر في قطاعات الطاقة والصناعات الإنتاجية، معربا عن التزام بلاده بتوثيق التعاون بين البلدين فى المجالات الأمنية ومكافحة الإرهاب والمجالات الثقافية خاصة ما تم الاتفاق عليه خلال مقابلته مع السيد الرئيس باعتبار عام ٢٠١٦ عام الثقافة في البلدين بالنظر إلى عمق تاريخهما، فصلا عن إمكانية إقامة جامعة صينية في مصر، معربا عن تفهم بلاده للطلب المصري لعضوية البنك الآسيوي وبذل الجهود من أجل تحقيق ذلك.

 

أهم الاخبار