رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

غادة والي: خط ساخن لصندوق علاج ومكافحة الإدمان

أخبار وتقارير

الأحد, 31 مايو 2015 13:24
غادة والي: خط ساخن لصندوق علاج ومكافحة الإدمان د. غادة والي
القاهرة - بوابة الوفد - نرمين حسن:

أطلق صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي مبادرة "بداية جديدة" لإقراض المتعافين من تعاطى وإدمان المواد المخدرة لإنشاء مشروعات صغيره تساعدهم على العودة إلى العمل والإنتاج مرة أخرى، وتمكينهم من إيجاد مصدر رزق لهم يعينهم على أعباء الحياة ويساعدهم في الإنفاق على أسرهم.

وقالت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي رئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان في تصريحات صحفية اليوم، إنه تم توقيع بروتوكول تعاون ببن الصندوق وبنك ناصر الاجتماعي بهدف توفير التمويل اللازم لتنفيذ المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر للمتعافين من مرض الإدمان بغرض تحقيق الدمج المجتمعي لهم ،حيث يعد ذلك أحد أهم المراحل اللاحقة للعلاج الطبي والنفسي لمريض الإدمان، إضافة إلى مساعدتهم على تقليل فرص حدوث الانتكاسة ،لافته الى انه سيتم تلقى أفكار حول المشروعات الملائمة لهم ودراستها ومساعدتهم في تمويلها.

وأضافت والي أن صندوق مكافحة

وعلاج الإدمان سيقوم باعتباره الآلية الوطنية لتنفيذ برامج الوقاية من المخدرات، وتوفير خدمات العلاج والتأهيل المجاني للمدمنين بالتعاون مع الشركاء المعنيين بتحديد المتعافين الذين تتطلب ظروفهم الاقتصادية وحالتهم الاجتماعية والنفسية الحصول على القروض ، من خلال لجنة طبية ونفسية واجتماعية متخصصة وفقاً لمعايير علمية محددة وسيقوم بنك ناصر الاجتماعي بترشيح ممثلاً عنه في عضوية اللجنة.

وأوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي أنه سيتم التنسيق بين صندوق مكافحة وعلاج الإدمان وبنك ناصر الاجتماعي لتحديد الجمعيات الأهلية المعنية التي ستتولى مهمة التدريب المهني للمتعافين ممن ينطبق عليهم معايير التقدم للحصول على القروض، وسيتم تشكيل لجنة لوضع شروط منح التمويل للمتعافين وآليات المتابعة والسداد لافته الى أنه يتم تلقى الاتصالات من المرضى

وذويهم عبر الخط الساخن لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان "16023" على مدار 24 ساعة وجميع ايام الأسبوع لعلاجهم بالمجان، وفى سرية تامة من خلال المستشفيات والمراكز العلاجية الشريكة مع الخط الساخن.

من جانبه قال عمرو عثمان مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان إنه تم وضع العديد من المعايير والضوابط لإنجاح مبادرة "بداية جديدة" ولضمان جديه المتعافين في إنشاء المشروعات، وهى ألا تقل مدة التعافي لمريض الإدمان عن 10 شهور فأكثر وأن لا يكون هناك انتكاسات أخلاقية خلال فترة التعافي وسيتم التأكيد على ذلك من خلال الفحوصات الطبية، وأن يكون المريض منتظم في حضور البرنامج العلاجي سواء في الجلسات الفردية أو الجماعية وأن يكون المريض من متعافي الخط الساخن لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان.

وأشار عمرو عثمان إلى أن من ضمن المعايير لإقراض المتعافين من الإدمان هو  ألا يعانى احدهم من أى أمراض عقلية مصاحبة للإدمان مثل الفصام والاكتئاب الزهامى، وذلك لتجنب الانتكاسة النفسية مع اخذ رأى الفريق العلاجي "الطبيب ، الاخصائى النفسي أو الاجتماعي" لإقراض المتعافى،  على أن يكون سنه فوق الـ21 عاما.

أهم الاخبار