"الشيوعى المصرى" يطالب بإلغاء كامب ديفيد

أخبار وتقارير

الأحد, 21 أغسطس 2011 20:31
أ.ش.أ

أدان اليوم الأحد الحزب الشيوعي المصري ( تحت التأسيس) ما وصفه بالعدوان الإسرائيلى الغاشم ضد السيادة المصرية فى سيناء،

مؤكداً أهمية التلاحم الوطني بين جميع القوى الوطنية المصرية في مواجهة هذا العدوان، مع ضرورة استكمال مهام الثورة في أبعادها الديمقراطية والاجتماعية والنهضوية بشكل عام.

وجدد الحزب فى بيان له مساء اليوم موقفه الداعي إلى إلغاء اتفاقية

(كامب ديفيد) وكل ما يترتب عليها من ارتباطات سياسية واقتصادية مع إسرائيل .. موضحا أن هذا العدوان الإسرائيلي على أفراد القوات المصرية داخل الحدود المصرية في سيناء يأتى فى إطار العدوان الصهيونى المستمر على الشعب الفلسطينى فى غزة، والذي أدى إلى استشهاد وإصابة عدد من
الضباط والجنود المصريين ليضيف دليلاً جديداً على النوايا العدوانية التي يضمرها العدو

تجاه مصر، وخاصة بعد ثورة 25 يناير المجيدة وطالب البيان المجلس العسكرى والحكومة باتخاذ موقف حازم في مواجهة هذا العدوان يتمثل في العمل علي دعم وتعزيز تواجد القوات المصرية علي أرض سيناء بما يوفر لها إمكانات الحفاظ علي الأمن القومي والسيادة الوطنية علي كامل التراب المصري في سيناء وحماية الحدود المصرية، وسحب السفير المصري من إسرائيل وطرد السفير

الإسرائيلي من مصر.

أهم الاخبار