صبيح: إسرائيل تصعد التوتر للتشويش على الاستحقاق

أخبار وتقارير

السبت, 20 أغسطس 2011 11:31
القاهرة - أ ش أ:

اتهم السفير محمد صبيح الأمين العام المساعد لشئون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية إسرائيل بمحاولة تصعيد

التوتر في المنطقة ودق طبول الحرب من أجل لفت الأنظار بعيدا عن استحقاق سبتمبر حيث يتوجه العرب والفلسطينيون للأمم المتحدة من أجل نيل العضوية الكاملة بالأمم المتحدة لفلسطين.

وقال صبيح إن اجتماع مجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين غدا الاحد سوف يناقش الاعتداء

الإسرائيلي على الأرض المصرية والفلسطينية.

وأضاف "أننا كنا نتوقع هذا العدوان وأن تعمل إسرائيل على إحداث التوتر في المنطقة، إذ إنها كانت تبيت لهذا العدوان مع اقترابنا من موعد استحقاق سبتمبر من أجل خلط الأوراق ، لافتا إلى أن "هذه سياسية إسرائيلية قديمة إذ كلما كانت إسرائيل تواجه

مأزقا سياسيا داخليا تلجأ للحرب والتوتر لشد الانتباه".

ووجه تحية إلى شهداء الأمة العربية من مصريين وفلسطينيين، والجرحى الذين سقطوا، كما وجه تحية إلى من كل رفض هذا العدوان والاحتلال من الشباب العربي.

وطالب صبيح اللجنة الرباعية والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن بأن تتحمل مسئوليتها تماما ، منبها إلى أن إسرائيل تريد أن تضع الجميع في دائرة التوتر من أجل محاربة قيام الدولة الفلسطينية وأن هذه السياسة سوف تتصاعد كلما اقتربنا من موعد استحقاق سبتمبر .

أهم الاخبار