مظاهرات بالمنصورة تطالب بالإفراج عن معتقل الثورة

أخبار وتقارير

الجمعة, 19 أغسطس 2011 18:47
المنصورة ــ محمد طاهر:

نظمت اليوم عقب صلاة الجمعة القوي الوطنية والسياسية وشباب الائتلاف وقفة احتجاجية بساحة تحرير المنصورة أمام مبني ديوان محافظة الدقهلية .

وجاءت المظاهرات مزيجا بين مطلب ثوري عام بالتصدي للحملة الإجرامية الإسرائيلية وأحداث غزة الجارية ومطلب ثوري آخر يطالب بالإفراج عن محمد عبد الغني محمد السعيد 18 سنة  ابن ثورة 25 يناير بالمنصورة والمعتقل منذ 5 أغسطس أثناء حضوره الإفطار الجماعي أمام تمثال عمر مكرم بالتحرير وهو طالب تخرج من الثانوية

بمجموع 89 % ولم يتقدم حتى الآن للتنسيق وتم الاعتداء عليه بالضرب المبرح ومصاب في الظهر بكسور في فقرتين.

وحمل المتظاهرون شعارات ( واحد اثنين ... الجيش العربي فين ) .. ( يا فلسطين .. يافلسطين احنا وراكي بالملايين ).. ( الشعب يريد تحرير فلسطين ).. ( صامد يادار ..رغم الحصار صامد .. وضرب النار صامد ... رمي الحجارة صامد

أمام الطيارة صامد

أما شعارات الإفراج عن معتقل الثورة جاءت لتحمل معاني)، ( محمد مش بلطجي .. لا لمحاكمة الثوار عسكريا ) .. (مش هنسلم مش هنبيع إحنا وراكم بالتغيير )  .. ( اشهد اشهد  يا زمان .. حبسوا اخوانا في الميدان )) ... فين العدل وفين الحق ...حبسوا محمد صاحب حق )..

وناشد والد محمد عبد الغني الإفراج عن ابنه الذي يرقد في المستشفي  السجن الحربي  وحالته الصحية متدهورة للغاية  رافضا كل ماحدث من اتهامات ليس لها أساس من الصحة فابنه وفق قوله أحد ثوار ثورة 25 يناير ولم يكن يوما بلطجيا.

أهم الاخبار