قوات الأسد تهاجم المتظاهرين قبيل جمعة بشائر النصر

أخبار وتقارير

الجمعة, 19 أغسطس 2011 10:12
قوات الأسد تهاجم المتظاهرين قبيل جمعة بشائر النصر
دمشق- د ب أ:

أغارت قوات الأمن السورية على مظاهرات في مدينة درعا جنوبي البلاد، حيث احتجزت عددا غير محدد من المتظاهرين الذين خرجوا في احتجاجات مناهضة للحكومة في وقت متأخر الخميس، وسط دعوات لمظاهرات حاشدة في أنحاء البلاد الجمعة.

وانطلقت مظاهرات ليلة الخميس من مدينة حمص وسط سوريا، وإدلب قرب الحدود مع تركيا.
ودعا النشطاء لمسيرات احتجاجية حاشدة في أعقاب صلاة ظهر الجمعة في

كافة أرجاء سوريا، في تحدٍ قوي للحملة الحكومية الشرسة ضد المظاهرات التي تسعى للاطاحة بالرئيس بشار الاسد.

وأطلق النشطاء على مسيرة اليوم (جمعة بشائر النصر) وأوضحوا أن النصر يلوح من المناطق المنشقة على النظام والتي تستهدفها هجمات الجيش.
ودعت الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي الرئيس السوري الخميس للتنحي.
واتهم بشار جعفري، مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة، الولايات المتحدة ودولا أخرى في وقت متأخر امس خلال الاجتماع الذي عقده مجلس الأمن الدولي، بشن "حرب دبلوماسية" ضد بلاده.
ويقول المرصد السوري لحقوق الإنسان والذي يتخذ من لندن مقرا له، إن مالا يقل عن 1847 مدنيا و421 من عناصر الأمن قتلوا منذ منتصف مارس عندما انطلقت المظاهرات المطالبة بالإطاحة بالرئيس بشار الأسد.
ويتعذر التحقق من هذه التقارير حيث تحظر السلطات السورية على معظم وسائل الإعلام الأجنبية ومنظمات حقوق الإنسان الدولية دخول أراضيها.
 

أهم الاخبار