روسيا تأمل استئناف المحادثات حول النووي الإيراني

أخبار وتقارير

الأربعاء, 17 أغسطس 2011 20:47
موسكو- ا ف ب:

 عبر وزيرا الخارجية الإيراني والروسي اليوم الأربعاء في موسكو عن أملهما في استئناف المفاوضات الدولية حول البرنامج النووي الإيراني المتوقفة منذ يناير، بفضل مبادرة اقترحتها روسيا ورأت طهران أنها إيجابية.

وقال وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي سيرجي لافروف إن الاقتراح الروسي يتضمن عناصر جيدة.

وأضاف صالحي في ختام محادثات مع لافروف سندرس كافة تفاصيل الاقتراح أنه إيجابي.

وأعرب لافروف من جانبه عن أمله في أن يتيح المقترح الروسي استئناف المفاوضات مع الدول الكبرى في مجموعة 5+1 (الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي- الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين والمانيا).

وقال لافروف نأمل أن تتيح هذه العناصر الدخول في مرحلة جديدة نشطة من التحركات

التي تؤدي في النهاية الى حل هذه المسألة.

وشدد صالحي في تصريحات ادلى بها لوكالة الانباء الطالبية الايرانية على ضرورة التوصل الى حل للملف النووي الايراني.

وقال ان قاعدة تحركاتنا هي اللقاء مع سيرجي لافروف لقد اعلنا اننا موافقون على روحية الخطة للبدء بعملية جديدة والتقدم خطوة خطوة.

واضاف نعتقد انه ينبغي تسوية المسالة النووية. ومع التطورات الاخيرة تبدا صفحة جديدة في العلاقات بين ايران وروسيا.

وجاءت تصريحات وزيري الخارجية غداة محادثات ثنائية في طهران رحب الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد على اثرها بالاقتراح الروسي.

وقال احمدي نجاد خلال لقاء مع سكرتير مجلس الامن الروسي نيكولاي باتروشيف ان

ايران ترحب بالاقتراح الروسي لسياسة الخطوة خطوة وهي مستعدة لصياغة اقتراحات للتعاون في هذا المجال.

وقامت موسكو شريكة طهران ببناء محطة بوشهر النووية في جنوب ايران البالغة طاقتها الف ميجاواط، على ان يبدأ تشغيلها في نهاية اغسطس.

وتسعى موسكو الى احياء المفاوضات النووية بين ايران والدول الكبرى.

ومنتصف يوليو اقترح لافروف نهجا جديدا يعتمد سياسة الخطوة بخطوة لاعادة اطلاق المحادثات حول المسالة النووية.

وبموجب الاقتراح الروسي، يقوم كل من الطرفين بخطوة في اتجاه الاخر بدءا بالنقاط التي تسهل تسويتها، فتقوم ايران بالاجابة على اسئلة حول نشاطاتها، وتبدأ القوى العظمى بعد ذلك بخفض العقوبات الاقتصادية الدولية المفروضة على ايران.

ونقلت صحيفة كومرسانت الروسية عن مصدر دبلوماسي روسي اليوم ان مقترحات لافروف حصلت على دعم القوى الكبرى الاخرى المعنية.

واضاف هذا المصدر ان المسؤولين الاميركيين يقولون في جلساتهم الخاصة ان مبادرة لافروف لا تتمتع بفرص كبيرة للنجاح وانهم يفضلون تعزيز الضغط على النظام الايراني بعقوبات اقسى.

أهم الاخبار