رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السيسي يوجه بتخصيص نصف مليار جنيه لتطوير القرى

أخبار وتقارير

الاثنين, 06 أبريل 2015 18:15
السيسي يوجه بتخصيص نصف مليار جنيه لتطوير القرى
القاهرة- بوابة الوفد- محسن سليم:

عقد الرئيس عبد الفتاح السيسي اجتماعا، اليوم الإثنين، حضره عدد من ممثلي المبادرات والمؤسسات العاملة في العمل الخيري والتطوعي، ومن بينها مؤسسة مستشفى 57357، والهيئة القبطية الإنجيلية، ومؤسسة الأورمان، ومؤسسة بنك الطعام، ومؤسسة مجدي يعقوب، ومؤسسة فودافون لتنمية المجتمع، ومؤسسة ساويرس لتنمية المجتمع، ومبادرة معاً لتطوير

العشوائيات، ومؤسسة مصر الخير، والمؤسسة المصرية للزكاة، والجمعية المصرية لرعاية الكبد، ومبادرة "اسمعونا في أمل"، وذلك بحضور عدد من أعضاء المجلس التخصصي لتنمية المجتمع التابع لرئاسة الجمهورية.
وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس السيسي أشاد بالدور المهم الذي تقوم به منظمات المجتمع المدني والعمل الأهلي في الإسهام إلى جانب مؤسسات الدولة والقطاع الخاص في الارتقاء بمستوى معيشة المواطن المصري وبث روح الأمل، مشيراً إلى أن المرحلة الحالية تستدعى استنهاض الهمم وشحذ كل الطاقات وإعلاء المصلحة العامة.
وأعرب الرئيس عن أهمية تكاتف الجهود وتحقيق التكامل بين مؤسسات الدولة والمنظمات الأهلية من أجل تعظيم الموارد المتاحة والعمل على تيسير حياة المواطنين وتحقيق

نتائج إيجابية يلمسونها، مع أهمية أن تشهد الفترة المقبلة التركيز على تطوير وإعادة تأهيل القرى والمناطق الأكثر احتياجاً، والتي بدأت بعض المبادرات بالفعل في تنفيذ مشروعات هامة بها.
وأضاف المتحدث الرسمي أن الحضور عرضوا خلال اللقاء المبادرات والأنشطة التى يقومون بها، وأعربوا عن سعادتهم بما أتاحه اللقاء من فرصة لتبادل الأفكار وتحقيق التنسيق والتكامل بين منظمات المجتمع المدني والعمل الأهلي، مما يساهم في إثراء الدور الذي تضطلع به في العملية التنموية الشاملة ورفع مستوى معيشة المواطن المصري، ولاسيما الأكثر احتياجاً.
وأبدى المشاركون فى اللقاء استعدادهم لمساندة الدولة في جهودها على صعيد العمل التنموي، كما عبروا عن تقديرهم لما لمسوه من تغير حقيقي في توجهات الدولة ورغبتها الجادة في الاستفادة من الخبرات المتراكمة لتلك المنظمات في العمل الأهلي والعمل معها بمنظور المشاركة تحقيقا للأهداف التنموية المنشودة.
واستعرض المشاركون في الاجتماع مختلف المجالات التي يعملون فيها، والتي تضمنت النهوض بالقرى الأكثر فقراً، وتطوير العشوائيات، وعدد من المبادرات في القطاع الصحي ولاسيما فيما يتعلق بأمراض القلب والكبد والأورام، وتوفير الغذاء للفئات الأكثر احتياجاً، والتغذية المدرسية والتدريب المهني وتأهيل الشباب ومحو الأمية فضلا عن توفير الخدمات الأساسية للمواطنين. كما بحث الحضور سبل الربط بين المبادرات القائمة بغية تعظيم الأثر الإيجابي المترتب من تلك المبادرات، ولاسيما فيما يتعلق بتنسيق الجهود للنهوض بالمناطق الأكثر احتياجاً، مشددين على أهمية الارتقاء بالمواطن المصري كركيزة أساسية لإحداث التنمية المنشودة.
وأضاف السفير علاء يوسف أن الرئيس السيسي أكد خلال اللقاء على الأهمية التي يوليها لعدد من الموضوعات، على رأسها قضايا الشباب وتوفير فرص العمل لهم، وإيجاد حلول سريعة وفعالة للتعامل مع ظاهرة أطفال الشوارع، فضلاً عن تقديم المساعدة اللازمة لذوى الاحتياجات الخاصة والأيتام.
وفي نهاية الاجتماع وجه الرئيس بتخصيص مبلغ 500 مليون جنيه من صندوق تحيا مصر لجهود تطوير القرى الأكثر احتياجاً، كما تم الاتفاق على تنسيق الجهود التي تقوم بها كل من الحكومة والمنظمات الخيرية والمبادرات الأهلية من أجل الارتقاء بهذه المناطق وتوفير الرعاية الصحية اللازمة لسكانها.
كما وجه الرئيس أعضاء المجلس التخصصي لتنمية المجتمع بدراسة المقترحات التي تم طرحها خلال الاجتماع وإجراء التنسيق اللازم بشأنها مع الوزارات المعنية.

 

أهم الاخبار