رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دفاع متهم بـ"المذبحة": لو تصدت الشرطة للمعتدين ستُحاكم

أخبار وتقارير

الاثنين, 06 أبريل 2015 11:06
دفاع متهم بـالمذبحة: لو تصدت الشرطة للمعتدين ستُحاكمصورة أرشيفية
القاهرة - بوابة الوفد - محمد موسي:

أكد دفاع المتهم "محمود فتحي"، نائب مدير أمن بورسعيد وقت ما يُعرف بـ"مذبحة بورسعيد"، ان الشرطة وقت الحادث كانت تعاني، موضحاً بأنها اذا ما تم الاعتداء عليها وردت العدوان يتم نعت أفرادها بـ"القتلة" ويتم تقديمهم للمحاكمة الجنائية .

وتابع بأنه في حالة تصدى الأمن في واقعة القضية لجماهير بورسعيد التي نزلت لأرض الملعب وسقط قتلى في صفوف الجماهير، كانت النيابة

ستوجه اتهام القتل العمد لمسئولي التأمين وكانوا سيتحولون لـ"فاعل اصلي" وليس "شريكاً"، كما هو في الدعوى الماثلة, موضحاً بأن لم يكن لأحد ان يصدق حينها ان تلك الجماهير التي نزلت لأرض الملعب كانت في طريقها لقتل جماهير الأهلي.
وشدد الدفاع على ان الحدث كان فجائياً لم يتوقعه احد ولم
يكن في مخيلة اي شخص .
أسندت النيابة للمتهمين عدداً من الاتهامات تتعلق بارتكاب جنايات "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بجنايات القتل والشروع فيه، بأن قام المتهمون بتبييت النية وعقد العزم على قتل بعض جمهور فريق النادى الأهلي ''الألتراس'' انتقاما منهم لخلافات سابقة، واستعراضا للقوة أمامهم وأعدوا لهذا الغرض أسلحة بيضاء مختلفة الأنواع ومواد مفرقعة وقطعاً من الحجارة وأدوات أخرى مما تستخدم فى الاعتداء على الأشخاص، وتربصوا لهم فى ستاد بورسعيد الذى أيقنوا سلفا قدومهم إليه.

 

أهم الاخبار