علماء الأزهر: يرفضون وثيقة الطيب

أخبار وتقارير

الأربعاء, 17 أغسطس 2011 10:14
كتب – أحمد يوسف:

تظاهر ما يقرب من 100 من علماء الأزهر الشريف اليوم الأربعاء أمام مبنى مشيخة الأزهر احتجاجا

على الوثيقة الدستورية التي اقترحها الإمام الأكبر شيخ الجامع الأزهر الدكتور أحمد الطيب.
أعرب المحتجون عن سخطهم من وثيقة الطيب، ووصفوها بأنها "وثيقة علمانية" لأنها تخلو تماما من أي إشارة إلى

دور الشريعة الإسلامية في إصلاح المجتمع.

اتهم المحتجون شيخ الأزهر بأنه من فلول الحزب الوطني المنحل، ولا يزال ينفذ سياساته، وأعربوا عن غضبهم من انقياد الطيب للمؤسسة العسكرية وتجاهله التام لنتائج الاستفتاء على التعديلات الدستورية في مارس
الماضي.

حمل المحتجون لافتات تندد بالطيب والوثيقة إضافة إلى لافتة كبيرة تحمل صورة لشيخ الأزهر مع أحمد عز أمين عام التنظيم الأسبق بالحزب الوطني المنحل.

يذكر أن الوقفة الاحتجاجية جاءت أثناء اجتماع شيخ الأزهر بالقوى الوطنية في مقر المشيخة لبحث الوثيقة الدستورية المقترحة.

شاهد الصور:

 

اخبار ذات صلة:

كواليس "نكسة" الليبراليين باسم الدين
هل انتهي شهر العسل بين الإخوان والعسكري؟
اليوم.. اجتماع القوى السياسية بالأزهر

أهم الاخبار