متهم بـ"التخابر مع قطر": زنزانتي لا يدخلها الشمس

أخبار وتقارير

الأربعاء, 18 مارس 2015 12:02
متهم بـالتخابر مع قطر: زنزانتي لا يدخلها الشمس
القاهرة- بوابة الوفد - محمد مصطفى ومحمد موسى:


طالب دفاع المتهمين في قضية "التخابر مع قطر"، من هيئة المحكمة، زيادة عدد الشاشات داخل القاعة المحكمة، معللًا أن المتهمين داخل محبسهم لا يستطيعون مشاهدة الفيديوهات المقدمة من النيابة العامة الخاصة بالقضية.

ومن جانبه، قال المتهم أحمد عبد  العاطي، أمام محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، أن أولاد المتهمين الأقل من 16 عام لا يصرح لهم بالزيارة، نوعاني من دخول الأولاد الأقل من 16 سنة، لأنهم ليس لديهم بطاقة رقم قومي، مشيرًا إلى أن ذلك منذ 25 يناير

2015.
وتابع بقوله " لائحة السجون تسمح بعدة أمور لا أتحصل عليها، حيث لدي حق بزيارة 7 أيام، زيارة استثنائية من الوزير، نحن كنا نزور من 10 دقائق إلى 25 دقيقة على أكثر، أمس أول أمس حاولوا الأهالي الدخول فلم يتمكنوا".
واستطرد "أنا مضطر للشراء من الكافتيريا، لأن مفيش حد يدخل بها، ملابس السجن رقيقة جدًا، لأتقي برد الشتاء،لا نطالب بأكثر من حقوقنا الطبيعية".
وشكا المتهم أمين الصرفي، من أن الزنزانة
التي يودع فيها لا يدخلها الشمس، قائلًا "أنا محبوس انفرادي من 17-12 -2013، الحبس الانفرادي للمحبوس احتياطي جريمة يعاقب عليها القانون".
وقال المتهم أحمد على، أنه لا يوجد فتحات تهوية ولا يوجد للشمس، قائلًا "أنا بقالي أسبوع مشفتش الشمس، إلا عشان أجي المحكمة، أنا لا أملك أي ملابس".
وقال خالد حمدي، "أنا لا يوجد عندي مراتب أنا عندي بطانيتين فقط".
وأسندت النيابة إلى الرئيس المعزول محمد مرسي وبقية المتهمين اتهامات عديدة، من بينها: ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد والمتعلقة بأمن الدولة وإخفائها وإفشائها إلى دولة أجنبية والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربي والسياسي والدبلوماسي والاقتصادي وبمصالحها القومية.

أهم الاخبار