القاضى لـشاهد"كرداسة":" كنتم بتلعبوا طاولة ؟"

أخبار وتقارير

الأربعاء, 18 مارس 2015 11:44
القاضى لـشاهدكرداسة: كنتم بتلعبوا طاولة ؟
القاهرة - بوابة الوفد - أحمد شوقى:

استجابت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، لطلب دفاع المتهمين فى قضية إحراق كنيسة السيدة العذراء بكفر حكيم بمركز كرداسة بإدخال 4 شهود نفى إلى قاعة الجلسة لمناقشتهم وسماع شهادتهم.

وأدلى عبدالهادى حسنين شاهد النفى الأول، بشهادته أمام هيئة المحكمة، وقال إنه كان جالسًا  فى منزل الحتشوت عبده" المتهم رقم 42 بالقضية، قبل اندلاع الحريق الذى وقع بدار المناسبات الملحقة

بكنيسة السيدة العذراء بكفر حكيم.
وسأل القاضى الشاهد عن النشاط الذى كانوا يزاولونه معًا قائلًا: "كنتم بتلعبوا طاولة؟"، ورد الشاهد بأنه تواجد مع المتهم لمساعدته فى أعمال الإحلال والتجديد التى كان يجريها بمنزله.

وكان المستشار أحمد البقلى المحامى العام الأول لنيابات شمال الجيزة، قد أحال أوراق 73 متهمًا إخوانيًا وجهاديًا إلى محكمة الجنايات بالجيزة، لتورطهم

في حريق كفر حكيم بكرداسة، يوم 14 أغسطس 2013، بالتزامن مع مجزرة قتل11 ضابطًا ومجندًا من بينهم مأمور مركز كرداسة، وطالبت النيابة بتوقيع أقصى عقوبة عليهم، وفقًا لقانون العقوبات ومواد الإرهاب لإضرامهم عمدًا النيران في الكنيسة، وترويع المواطنين الآمنين واستخدام القوة المسلحة ضدهم.

ويواجه المتهمون بحريق كنيسة كرداسة، تهم ارتكاب جرائم الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وإحراز أسلحة نارية وذخائر، والشروع في القتل، علاوة على إضرام النيران عمدًا في منشأة دينية، وقطع الطريق العام أمام حركة سير المواصلات العامة، ومقاومة السلطات.

أهم الاخبار