رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تعزيزات أمنية للقذافي على الحدود مع تونس

أخبار وتقارير

الأحد, 14 أغسطس 2011 22:45
تونس- ا ف ب:

أرسلت القوات التابعة للعقيد معمر القذافي اليوم الأحد تعزيزات عسكرية كبيرة إلى الجانب الليبي من نقطة رأس جدير الحدودية مع تونس، في حين نقل الثوار عددا من جرحاهم إلى تونس عبر طرق صحراوية حسب ما أفادت مصادر متطابقة.

وصرح شاهد ليبي رفض الكشف عن اسمه هناك وجود غير مسبوق لوحدات أمنية تابعة للقذافي مع مدرعات وأسلحة ثقيلة على الجهة الليبية من المعبر الحدودي.

وتمكن الشاهد من عبور الحدود من تونس إلى ليبيا من دون المرور عند النقطة الحدودية ليل أمس السبت وصباح اليوم الأحد

قبل أن يعود إدراجه نظرا إلى الوجود العسكري الكثيف في الجهة الليبية.

وتابع هذا الشاهد وهو من سكان المنطقة ان قوات القذافي لم تجز لأي مدني ليبي اجتياز المعبر وردت جميع الليبيين المتجهين الى تونس.

وأشار آخر رفض كذلك الكشف عن اسمه إلى حركة غير معتادة على المعبر. وقال إن أربعة ضباط ليبيين اجتازوا المعبر الحدودي ليلا، ما أوحى بأنهم ينشقون، غير أنهم عادوا إلى الأراضي الليبية لاحقا.

وتحدث الشاهدان عن معارك عنيفة على بعد حوالى 40 كلم من راس جدير وعن انشقاق مسؤولين ليبيين، لكن تعذر تاكيد المعلومة الاخيرة من مصدر معروف.

غير أن المتحدث باسم الداخلية التونسية أكد أن الوضع طبيعي على الجهة التونسية من معبر رأس جدير.

وقال محمد هشام نحن في حال طوارئ، الجيش منتشر كإجراء احترازي في مواقع متقدمة على الحدود.

من جهة اخرى اعلنت وكالة تونس افريقيا اليوم عن وصول ستة جرحى من الثوار الليبيين الى تطاوين (اقصى الجنوب) اليوم. وقالت ان الجرحى اجتازوا الحدود عبر طرق صحراوية.

واصيب الجرحى الستة ومن بينهم اثنان جروحهم بالغة في المعارك العنيفة التي شهدتها مدينة الزاوية على بعد 60 كلم غرب طرابلس، على ما نقلت الوكالة عن اشخاص رافقوهم.

 

أهم الاخبار