مواطنون:

نجاح المؤتمر الاقتصادي طعنة في قلب الإخوان

أخبار وتقارير

الأحد, 15 مارس 2015 15:37
نجاح المؤتمر الاقتصادي طعنة في قلب الإخوان
الجيزة- بوابة الوفد- آية الله رضا:

جاء نجاح المؤتمر الاقتصادي، الذي شارك فيه الحشود من زعماء ورؤساء وملوك وحكام دول العالم، بعد أن عده البعض تحديا لإثبات مكانة مصر، بمثابة المطرقة التي أصابت رأس جماعة الإخوان الإرهابية.

امتزجت فرحة المواطنين بنجاح المؤتمر مع فرحتهم بسقوط آخر أمل لجماعة الإخوان، واعتبروا أن نجاح المؤتمر طعنة في قلب الجماعة، وانهيار لها.
فقال محمد محسن، محاسب، إن البغض الذي يكنه الإخوان لمصر يؤدي بهم إلى فعل كل ماهوسيئ، مضيفا أن البلد في حاجة إلى تطهير كامل منهم، الأمر الذي لن يتم إلا بتعاون الجيش والشعب والشرطة معا.
وأضاف محسن، أنه سعيد للغاية بالنجاح الذي وصل إليه المؤتمر الاقتصادي، والحشود التي كانت حاضرة، مشيرا إلى أنه لم يتوقع هذا.
وأكد رامي رمزي، مدرس، أن نجاح المؤتمر الاقتصادي شىء طبيعي وكان متوقعا، موضحا أن زمن الإخوان الإرهابين انتهى، وجاء زمن الازدهار والتقدم.
وأشاد رمزي، بالتجهيزات التي قام بها الجيش والشرطة ما عاد على البلاد بالنفع الشديد الذي جعل صورة مصر مشرفة أمام العالم.
وأشار محمود المصري، بائع، إلى أن النتائج الأولية للمؤتمر مبشرة للغاية، مضيفا أن مصر في حاجة ماسة إلى نجاح هذا المؤتمر، ويجب ألا ننشغل بما سيفعله الإخوان.
وأضاف المصري أن النفع الذي سيعود على مصر والفرحة التي ستنتاب المصريين

الذين يحبون الوطن نتيجة نجاح المؤتمر الاقتصادي سيعود بالسلب والحزن على الإخوان.
وذكر ماجد أباظة، طبيب، أن الإخوان مصريون ولا يمكن وصفهم  بأنهم جماعات إرهابية، مشيرا إلى أن جميعنا مصريون، ويجب أن يأتي التصنيف في آخر القائمة.
وبين محمود رشدي، صاحب محل أدوات منزلية، أن ما يقوم به الإخوان من انفجارات هذا شىء تعودنا عليه، مشيرا إلى أنه أصبح لا يؤثر في الشعب المصري.
وأشاد رشدي، بدور الرئيس عبد الفتاح السيسي والإنجازات التي قام بها منذ توليته حكم مصر، مضيفا أن البلد أصبح في حالة ازدهار، وبات الشعب المصري في حالة أمل.
وعبر فوزي السيد، مهندس، عن فرحته الشديدة لنجاح المؤتمر بهذه الصورة، قائلا: "في هذه اللحظة أصبح لا يوجد فرق بيننا وبين الدول المتقدمة".
وأوضح السيد أن  حالة الإخوان في حالة حزن وغم لأن هدفهم هو جعل مصر على الهامش ومليئة بالتخريب.
واعتبر عبد الله المليجي، محامي، أن الإخوان والإرهابيين وجهان لعملة واحدة، مضيفا أنهم "فشلة" لا يفقهون أي شىء بل كل ما يهمهم هو التدمير.
وأشار المليجي، إلى رغبة المصريين في جعل مصر أفضل هي المسيطرة ولن يسمحوا لأي ضرر تتعرض له، قائلا: "الرئيس السيسي يمسك البلد من حديد، ولن يسمح لأي إرهابي أو دخيل بالتعرض لأم الدنيا".

 

أهم الاخبار