حمزاوي: أخطأنا لصمتنا على قمع الإسلاميين

أخبار وتقارير

السبت, 13 أغسطس 2011 09:04
كتب – بسام رمضان:

قال د.عمرو حمزاوي، أستاذ العلوم السياسية إن هناك قاسما مشتركا بين التيارات الليبرالية والإسلامية وهي سيادة القانون وحق المواطنة وتداول السلطة والحرية المنضبطة ودولة المؤسسات.

 وأشار إلى أن الصراع القائم بين التيار الليبرالي والإسلامي بخصوص المبادئ الحاكمة للدستور فالليبراليون يطالبون بإقرارها والإسلاميون يرون أنها التفاف على إرادة الشعب، وتابع قائلا "

لن نقبل بالتصادم بين التيارات المختلفة طالما هناك قواسم ثابتة ولن تفرض المبادئ الحاكمة إلا باستفتاء شعبي وإذا وافق أو رفض الشعب نحن معه مثلما حدث في الاستفتاء".

وشدد حمزاوي في الندوة التي عقدت مساء أمس الجمعة بساقية الصاوي بعنوان "

مصر بين النوذج المدني والديني " على أهمية سلمية العمل السياسي بين التيارات المختلفة وألا تمارس عمليات الإقصاء او العنف او التحريض مؤكدا على خطأ بعض التيارات الليبرالية  واليسارية عندما طالبت بعودة الإسلاميين إلى السجون وسكوت التيارات  السياسية المختلفة في العهد البائد على ممارسة  القمع على الإسلاميين  بحجة الحفاظ على مدنية الدولة .

أخبار ذات صلة:

حمزاوي:مصر بحاجة للمبادئ فوق الدستورية

حمزاوي : التقدم يأتي بتوافر الحرية والمحاسبة

أهم الاخبار