فرنسا تطالب دمشق بإطلاق سراح الريحاوى

أخبار وتقارير

الجمعة, 12 أغسطس 2011 11:44
باريس (ا ف ب(:

طالبت فرنسا اليوم الجمعة السلطات السورية بالافراج فورا عن رئيس الرابطة السورية لحقوق الانسان عبد الكريم

الريحاوي الذي اعتقل امس الخميس في دمشق.

وقالت مساعدة الناطق باسم الخارجية الفرنسية كريستين باج "يجب الافراج عن عبد الكريم الريحاوي فورا". واضافت ان فرنسا "تدين هذا الاعتقال"، مؤكدة أن "القمع العنيف والاعتقالات السياسية يجب ان تتوقف في سوريا".

وأضافت أن "اعتقال عبد الكريم الريحاوي يعتبر قرارا

جديدا غير مقبول اتخذته سلطات دمشق ويتعارض تماما مع تطلعات الاسرة الدولية التي عبر عنها مؤخرا مجلس الامن الدولي ودول عدة في المنطقة".

وكان ناشطون حقوقيون قد أعلنوا مساء أمس الخميس أن عبد الكريم الريحاوي اعتقل بعد ظهر أمس في مقهى في دمشق وان اخباره انقطعت منذ ذلك الحين.

والريحاوي البالغ من العمر 43 عاما يدير الرابطة السورية لحقوق الانسان منذ 2004 وهو ينشط بشكل خاص منذ انطلاق حركة الاحتجاجات ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد في منتصف مارس ولم يعتقل من قبل.

ويستند الريحاوي الى شبكة واسعة من الناشطين في الرابطة موزعين على جميع انحاء سوريا وقد اصبح مصدر معلومات مهم للصحافة الاجنبية في وقت تحد السلطات من قدرتها على التحرك.

وبحسب منظمات للدفاع عن حقوق الانسان قتل اكثر من 1600 مدني منذ 15مارس في قمع السلطات السورية للمتظاهرين.

أهم الاخبار