رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جالوب: "داعش" أخطر من روسيا على الأمريكيين

أخبار وتقارير

الخميس, 19 فبراير 2015 12:12
جالوب: داعش أخطر من روسيا على الأمريكيين
القاهرة - بوابة الوفد - ولاء جمال جبة:

أظهر استطلاع للرأي، أعده معهد "جالوب" للدراسات، أن 8% من الأمريكيين يرون أن الإرهاب من أهم المشكلات التى تواجه الولايات المتحدة.

ذكر الاستطلاع، الذى أعده "جالوب"، أن هذه النسبة – التى تعتبر الإرهاب من أهم المشكلات – تُعد الأعلى منذ يناير 2010 الذى وصلت فيه نسبة من يعتبرون الإرهاب من المشكلات المهمة لـ2% فقط.


ورأى "جالوب" أن الزيادة فى نسبة من يرون فى الإرهاب مشكلة للولايات المتحدة تأتي فى أعقاب مأساة حادث الهجوم على صحيفة "تشارلي ابدو" الفرنسية الساخرة، علاوةً ازدياد معدل قتل المواطنين الأجانب المحتجزين كرهائن

لدى تنظيم "داعش" وكان آخرهم " كايلا موير" الناشطة الحقوقية الأمريكية التى قتلت على أيدى "داعش" مطلع هذا الشهر.


وأوضح التقرير أيضاً أن هذه النسبة المرتفعة جاءت فى أعقاب التفويض الذى طلبه الرئيس "باراك أوباما" من الكونجرس باستخدام القوة العسكرية ضد "داعش" في سوريا والعراق على مدى السنوات الثلاث المُقبلة.


وأردف التقرير مؤكداً أن الارهاب أصبح القضية الرئيسية المهيمنة على الأميركيين بعد هجمات 11 سبتمبر الارهابية، حيث أظهر تقرير "جالوب" الذى أجرى فى

شهر أكتوبر 2001 أن 46% يرون الإرهاب مشكلة خطيرة، وسرعان ما انخفضت هذه النسبة شيئاً فشيئاً لتصل لـ3% فقط فى فبراير 2009.


عادت النسبة للارتفاع مجدداً فى يناير 2010 بعد أسابيع قليلة من فشل أحد الإرهابيين فى تفجير قنبلة على متن طائرة فوق مدينة ديترويت الأمريكية.


وعلى الصعيد ذاته، أظهر استطلاع أجراه "جالوب" مطلع هذا الأسبوع أن قرابة 84% من الأمريكيين الذين خضعوا للدراسة يرون أن تنظيم "داعش" والإرهاب تهديد خطير للأمريكيين أكثر مما تمثله الأزمة فى أوكرانيا، وذلك على الرغم من القتال المتصاعد بين أوكرانيا والانفصاليين تدعمه روسيا.


ختاماً قال "جالوب" فى تقريره إن الإرهاب ونفوذ داعش المتنامي فى الشرق الأوسط من أكثر القضايا التى تسيطر على عقول الأمريكيين هذا الشهر.

 

أهم الاخبار