رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

واشنطن على وشك دعوة الأسد للتنحي

أخبار وتقارير

الأربعاء, 10 أغسطس 2011 22:06
واشنطن على وشك دعوة الأسد للتنحيجاي كارني المتحدث باسم البيت الابيض
اشنطن- ا ف ب:

امتنعت الولايات المتحدة مرة أخرى اليوم الأربعاء عن الدعوة الصريحة للرئيس السوري بشار الأسد بالتخلي عن السلطة، إلا أنها قالت إنها ستساعد شعبه على الحصول على الكرامة والحرية.

وكانت واشنطن شددت موقفها من حملة القمع التي يشنها النظام السوري وأدت إلى مقتل 2000 شخص، بفرض عقوبات جديدة على المصرف التجاري السوري، أكبر مصارف سوريا المملوك للدولة.

وأثار تصعيد واشنطن لهجتها ضد الاسد بما في ذلك تحذيرها

من أنه أصبح الآن مصدرا لزعزعة الاستقرار في المنطقة، توقعات بأن إدارة الرئيس باراك أوباما ستدعوه رسميا إلى التنحي.

إلا أن البيت الأبيض تمسك اليوم الأربعاء بنفس اللهجة التي تبناها تجاه سوريا الأسبوع الماضي وقال إن سوريا ستكون مكانا أفضل بدون الأسد الذي قال إنه فقد شرعيته.

وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض إن

أهم شيء يمكن أن نفعله الآن هو ضمان أن تدعم أفعالنا أقوالنا.

وقال كارني إن الانتقال الديموقراطي سيكون افضل لسوريا والمنطقة والعالم، ونعتزم مساعدة الشعب السوري على الحصول على الكرامة والحرية التي يطالب بها والتي قتل من اجلها العديدون.

وأضاف سنواصل ذلك الضغط. وسنعمل وننسق مع شركائها الدوليين.

وأكد كارني أن تزايد عزلة سوريا التي شهدت تحركات عدد من كبرى الدول العربية ضد الاسد، ليست وليدة الصدفة بل انها نتيجة دبلوماسية اميركية.

وأضاف نحن نعمل مع شركائنا الدوليين لضمان مواصلة الضغط وتصعيده ضد الرئيس الأسد. وسنواصل القيام بذلك.

 

أهم الاخبار