سياسيون: مقاطعة الانتخابات تُهدد مصالح الشعب

أخبار وتقارير

السبت, 14 فبراير 2015 18:54
سياسيون: مقاطعة الانتخابات تُهدد مصالح الشعب
القاهرة- بوابة الوفد- محمود سليم وماجد صفوت:

في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، نادت بعض الأحزاب والقوى السياسية بمقاطعة الانتخابات البرلمانية المقبلة، الأمر الذي آثار الجدل في الشارع السياسي.

استطلعت "بوابة الوفد" آراء عدد من السياسيين حول أسباب مقاطعة تلك القوي السياسية الانتخابات، ورؤيتهم لها، حيث اعتبروا أنها لا مبرر لها، وأنها تهدد مصالح الشعب.
فوصف محمد أبو حامد، برلماني سابق، المقاطعين للانتخابات بأنهم ليس لهم صلة بالمشاركة الشعبية، وأن هناك مواطنين لا يعرفونهم، لدورهم الضعيف في المجتمع، مشيرًا إلى أن الأحزاب والحركات

السياسية المقاطعة للانتخابات تعلم جيدا أنها لا تحصد مقعدًا واحدًا في حال خوض الانتخابات، لذلك رأت المقاطعة طريقا لعدم كشف فشلها.
وأكد أبو حامد أهمية المشاركة في الانتخابات لكونها الشرعية الحقيقة، وأن أي قوى سياسية تنادي بعدم المشاركة في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد يعتبر تهديدًا لمصالح الشعب والأمن القومي لمصر.
وقال مصطفي بكري، برلماني سابق، إن مقاطعة مواطن الإدلاء بصوته في الانتخابات أمر
طبيعي لحقه في ذلك، أما عندما يقاطع أحزاب وقوى سياسية الانتخابات في الفترة الحرجة التي تمر بها البلاد، فإنه أمر لا مبرر له، خاصة أن الانتخابات يشرف عليها القضاء المصرى.
وتساءل بكرى عن أسباب مقاطعة الانتخابات المقبلة، رغم حيادية الرئيس عبد الفتاح السيسي، مضيفًا أنه لا يجب تحميل السلطة مبررات لا أساس لها، خاصة أن هناك قوة تتربص لإفساد العملية الانتخابية، وأننا في فترة تاريخية صعبة تتطلب منا التكاتف للنهوض بمصر.
وطالبت سكينة فؤاد، مستشارة رئيس الجمهورية السابق، جميع طوائف الشعب بضرورة المشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة للخروج ببرلمان يحقق أهداف ثورتي 25 يناير و30 يونيو، واستكمال خارطة الطريق للنهوض بالبلاد.

أهم الاخبار