رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبراء: الطاقة النووية أنظف وأرخص

أخبار وتقارير

السبت, 14 فبراير 2015 13:09
خبراء: الطاقة النووية أنظف وأرخص د. علي إسلام
القاهرة - بوابة الوفد - أحمد عبدالله:

أثار مشروع توليد الطاقة الكهربائية من الطاقة النووية من خلال إنشاء المحطات النووية لتوليد الكهرباء، ضجة كبيرة خلال الفترة الأخيرة، وأشاد عدد من الخبراء بهذا المشروع، موضحين أنه يهدف لتنمية الاقتصاد المصري وترويج النشاط السياحي.

كما أكد الخبراء أن المشروع يهدف إلى الحفاظ على سلامة وأمن البيئة من التلوث والقضاء على ظاهرة انقطاع التيار الكهربائي، ولافتين إلى أنه أرخص كثيرا من جميع المصادر الأخرى باستثناء السد العالى.
وبذلك استطلعت "بوابة الوفد" آراء خبراء فى مجال الطاقة النووية، حيث قال الدكتور إبراهيم العسيرى، مستشار البرنامج النووي المصري، ونائب رئيس مجلس علماء الطاقة، وكبير مفتش الوكالة الدولية للطاقة الذرية سابقاً، إن مشروع توليد الطاقة الكهربائية من الطاقة النووية يعد من أعظم المشروعات، حيث إن المحطات النووية أكثر حرصا بالحفاظ على

النظام البيئي ومنع التلوث، فضلا عن أنه أنظف من الطاقة الشمسية، لأن المرايا الشمسية توجد بها الكثير من المواد الخطرة والسامة.
وأضاف العسيرى فى تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، أن المحطات النووية يوجد بها الكثير من المواصفات المميزة لأن نسبة التصنيع المحلي أكبر من التصنيع الدولي، مشيرا إلى أنه لا يوجد دولة فى العالم شاركت فى إنشاء المحطات النووية بنسبة كبيرة، لافتا إلى أنه تم اختيار منطقة الضبعة لعمل مشروع إنشاء المحطات النووية لتوليد الطاقة الكهربائية، وذلك فى إطار 23 موقعاً على مستوى الجمهورية.
وأوضح مستشار البرنامج النووي المصري، أن خطوة إنشاء المحطات النووية لتوليد الطاقة الكهربائية تمثل خطوة لتنشيط الاقتصاد
المصري لأن هذا المشروع يحمل معه العديد من الأهداف، فضلا عن انه المشروع الأول فى شمال أفريقيا مثل إنشاء السد العالي فى مصر.
واتفق معه فى الرأي الدكتور على إسلام، رئيس هيئة الطاقة الذرية سابقا، وأستاذ بهيئة الرقابة النووية للإشعاع، أن كل مشروعات الاستثمار تستند على مرفق الكهرباء ونحن نحتاج إلى تنويع المصادر، فضلا عن أن الطاقة النووية تعتبر عنصراً مهماً فى توفير الحمل الأساسي لاستمرار برامج التنمية وستؤثر بشكل فعال على توفير مصادر طاقة جديدة منافسة للزراعة والصناعة.
وأكد خالد زكريا، خبير طاقة، أن التعاون بين مصر وروسيا فى مجال الطاقة النووية يعد مهماً ومنتجاً لآثاره الايجابية، حيث إن الطاقة النووية تمثل استخدامًا آمنًا عن غيرها من الطاقات، وأيضا خطوة جيدة نحو القضاء على ظاهرة انقطاع التيار الكهربائي.
وأضاف زكريا، أن إنشاء المحطات النووية فى منطقة الضبعة خطوة مهمة، حيث إن الطاقة النووية أنظف أنواع الطاقات فى مصر، وانه من الواجب على الدولة اختيار الكوادر المدربة لبناء المشروع بأيدٍ مصرية.

 

أهم الاخبار