الصيادلة : رفع دعوى الحراسة لتعطيل انتخابات النقابة

أخبار وتقارير

الخميس, 12 فبراير 2015 14:05
الصيادلة : رفع دعوى الحراسة لتعطيل انتخابات النقابة
القاهرة-بوابة الوفد - هدير شعراوى

 تواجه نقابة الصيادلة دعوى جديدة أمام المحكمة للأمور المستعجلة لفرض الحراسة القضائية على النقابة، بدعوى أن مجلس إدارتها يسيطر عليه أعضاء من جماعة الإخوان الإرهابية، فى حين أنه سبق وأن تم  رفعها وقضت المحكمة بإلغاء فرض الحراسة القضائية على الصيادلة. 

وتعانى نقابة الصيادلة من محاولات لفرض الحراسة القضائية منذ زمن، وكانت اليوم المرة الخامسة فى تاريخ النقابة فيما يخص هذه الدعوى أمام المحكمة.. وفى هذا السياق علق الدكتور جميل بقطر عضو مجلس نقابة الصيادلة، بأن رفع الدعوى القضائية للمرة الثالثة على التوالي والخامسة فى تاريخ النقابة يُعد تقيدًا للحريات النقابات، ويعود بالوطن إلى

عصور الظلام. 
  وأكد بقطر، فى تصريحات خاصة لـ " بوابة الوفد "، اليوم الخميس، على ثقة النقابة في القضاء الشامخ كما حدث في الدعوى الأولى والثانية، وتم إلغاء فرض الحراسة القضائية، موضحًا أن رفع الدعوى للمرة الثالثة من الأطباء نفسهم يدل على العداوة الشخصية؛ بسبب فصل محامى النقابة السابق.
  وأشار بقطر إلى أن الدعوة لا تؤثر انتخابات النقابة خاصه أنها باقى عليها أسابيع.
  وذكر عبيد، أن الدعوة المقدمة فى 4 فبراير تشمل أوراق الدعوة الأولى والثانية على
الرغم من أن المحكمة قضت بإلغاء فرض الحراسة القضائية على النقابة، مضيفًا أن انتخابات التجديد تسير بالالتزام وفقًا للإجراءات القانونية لتتم 6 مارس المقبل، مشيرًا أن هدف رفع الدعوى هو تعطيل سير الانتخابات.
 
بينما أكد الدكتور أشرف مكاوي، عضو مجلس نقابة الصيادلة، أن الصيادلة الذين قاموا برفع الدعوى القضائية للمرة الثالثة على التوالى استهانوا بالقضاء والنقابة، ومن المؤكد أنهم لديهم مصلحة شخصية فى ذلك.
  وأشار مكاوى إلى أنه من الأفضل إغلاق النقابة حال استمرار الصيادلة الأربعة فى رفع الدعوى لفرض الحراسة القضائية على الصيادلة؛ لأن ذلك يعطل العمل.
وأضاف عضو مجلس نقابة الصيادلة، لو كان هدف رفع الدعوى هو تعطيل الانتخابات فمن المؤكد أن الانتخابات لن تتوقف حتى لو حصلوا على حكم أولى، مشيرًا إلى أنه تصرف غير لائق منهم.

أهم الاخبار