دفاع " مذبحة بورسعيد" يدفع بعدم جدية التحريات

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 10 فبراير 2015 12:46
دفاع  مذبحة بورسعيد يدفع بعدم جدية التحريات
القاهرة-بوابة الوفد - محمد موسى:

انتقد المحامي " أشرف العزبي " عضو الدفاع عن المتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ " مذبحة بورسعيد " مجرى التحريات الضابط " محمد سليمان "  بخصوص موكله " أحمد الجرايحي ".

وقال العزبي بأن بعض رجال المباحث يسعون لإقال ملفاتهم و ولو على حساب الناس , مشيراً إلى أن أقوال الشاهد الذي استند عليه مجرى التحريات و الذي قال في تحقيقات النيابة "ان الشخصين اللذان سمعهما يتحدثان عن قيامهما بالجريمة أثناء ركوبهما معه سيارة الأجرةالتى يعمل يها كانا قصيران ويغلب السمار على

بشرتيهما"وصف متناقض كليةً مع مناظرة المحكمة للمتهمين المقدمين في القضية خلال جلسة اليوم .
ونفى عضو الدفاع أن يكون موكله قد ظهر بالفيديو المستند إليه النيابة في توجيه الاتهام لموكله , مشددا في الوقت ذاته على سعى الأشخاص المتواجدين في الفيديو  على التصوير، مشيراً لأقوال " محمد غندر " المراسل بقناة مودرن التي أكد خلالها أن هؤلاء الأشخاص الظاهرون بالفيديو هم من طالبوه بالتصوير بلافته مسيئة لبورسعيد والتي
تم انتزاعها من مدرجات جماهير الأهلي .
وتساءل عضو الدفاع مستنكراً :"هل لو هؤلاء الأشخاص الظاهرين بالفيديو جناة حقيقيين كانوا سيكونون حريصين على الظهور الإعلامي و التصوير بكاميرات التلفزيون؟" .
وأسند أمر الإحالة إلى المتهمين وعددهم 73 مجموعة من الاتهامات تتعلق بارتكاب جنايات "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بجنايات القتل والشروع فيه، بأن قام المتهمون بتبييت النية وعقد العزم على قتل بعض جمهور فريق النادى الأهلي ''الألتراس'' انتقاما منهم لخلافات سابقة، واستعراضا للقوة أمامهم وأعدوا لهذا الغرض أسلحة بيضاء مختلفة الأنواع ومواد مفرقعة وقطع من الحجارة وأدوات أخرى مما تستخدم فى الاعتداء على الأشخاص، وتربصوا لهم فى إستاد بورسعيد الذى أيقنوا سلفا قدومهم إليه

أهم الاخبار