فيديو: رواد معرض الكتاب يشكون غلاء الكتب

أخبار وتقارير

الأحد, 08 فبراير 2015 11:51
فيديو: رواد معرض الكتاب يشكون غلاء الكتب
القاهره-بوابه الرفد-ندي نبيل-طه نبيل-علي محمد:

بعد 12 يوم من انطلاق معرض القاهرة الدولي للكتاب بدورته الـ 46 تحت شعار "الثقافة والتجديد بمشاركه 840 ناشرا من 26 بلدا عربيا وأجنبيا مخصصًا لتجديد الخطاب الديني مساحة كبيرة من جدول فعالياته، نظرًا لانتشار حالات التعصب والتشدد الديني والفكري في المجتمع المصري مؤخرًا، وهو ما يفسر اختيار الإمام محمد عبده، ليكون شخصية المعرض هذا العام لما قدمه من فكرٍ وسطي معتدل.

فقامت بوابه الوفد باستطلاع آراء المواطنين في معرض القاهرة الدولي للكتاب لهذا العام..ومن جانبه أعرب  محمد عبد الرحمن- طالب- عن سعادته بسبب وجود الشرطة في كل مكان لخدمة رواد المعرض وتأمينه مما ساهم في زيادة الإقبال عليه ،مستنكراً ارتفاع أسعار بعض الكتب خاصة النادرة إذ يستغلون الفرصة ويقوم بائعوها برفع أسعارها.

واتفق معه فى الرأى عباس حلمى-طبيب- قائلا:" الشرطه تقوم بعملها على أكمل وجه"بذمة وضمير " ،مضيفا أن الإقبال كثيف على معرض الكتاب هذا العام رغم توقعه من خوف المواطنين فى ظل استمرار التفجيرات قائلا"كنت بحسب

إني هكون لوحدي هنا بس اتفاجئت بالزحمة"

وأشار حلمي إلى وجود فوضى عارمة في بعض الخيام خاصة قطاع أخبار اليوم إذ تكون  الكتب ملقاة على الأرض في كل مكان إلى جانب وجود بعض المعلومات المغلوطه فى الكثير من الكتب الدينية .

وأضاف محمد أحمد-محاسب- أنه بعد ثورة 25 يناير زادت نسبه الثقافة بشكل ملحوظ إذ أصبح المعرض مزدحم عن كل السنوات الماضية قبل الثورة .

وأوضح مصطفى عبد الفتاح-تاجر- أن الاستعدادات الأمنية هذه العام مختلفة عن الأعوام الماضية  خاصة في الملتقى السعودي والكويتي، مشيرا إلى أن أسعار الكتب بالقصر الثقافي مناسبة لكل الطبقات .

بينما استنكر أحمد حسين-مقاول- من الاستعدادات الأمنية قائلا:"الشرطة تتعامل بعنف مع مرتادي المعرض "،مضيفا أن أسعار الكتب مرتفعة للغاية إذ تتراوح أسعار الكتب القيمة من 40 إلى 60 جنيها مما يعد صعبا

بالنسبة للقارئ الذي يرغب في شراء أكثر من كتاب.

وأكد على حسن-مهندس- أن التفتيش الذاتى على أبواب المعرض عند الدخول غير محكم،لافتا أى أن الشرطة تتركز عند المداخل فقط مما يسبب مشكلة إذ أنه يوجد أماكن غير مؤمنة ،مؤكدا على غلاء أسعار الكتب بشكل ملحوظ إذ تبدأ أسعارها من 50 جنيها .

وشكا عبد السلام شادي- طالب جامعي من بدائية التفتيش إذ تقوم الشرطة بالتفتيش الذاتي يدويا رغم وجود أجهزة مسح تستخدم لهذا الغرض مما يؤدى إلى زيادة الازدحام إلى جانب قله التنظيم وعدم وجود مكاتب للاستعلامات أو أوراق إرشاديه لتوضيح أماكن الخيام والسرايا لزوار المعرض ،مضيفا أن الأسعار في متناول الأيدي وهنالك خيام سور الأزبكية تتيح لمحدودي الدخل اقتناء الكتب بأسعار منخفضة للغاية.

وأشار –علاء محمد- أحد تجار الكتب بخيمة سور الأزبكية أن الأمن الكثيف بالمعرض ساعد على زيادة ارتياد المواطنين مما زاد من القابلية على الشراء وارتفاع المبيعات،مؤكدا أن المواطنين يتجهون للقراءة  هربا من المشكلات إذ أن الفترة السابقة كانت مليئة بالأحداث المؤلمة قائلا "الكتب بتلهى الناس" .

وأضاف علاء أن الأسعار في متناول الجميع إذ توجد الكتب زهيدة الثمن وتوجد المرتفعة وتصل أحيانا إلى ألف جنيه ويكون هدف مشتريها هو اقتناء الطبعة الأولى من هذه الكتب النادره

http://www.youtube.com/watch?v=zmtehbZfCCA

 

 

أهم الاخبار