مستشار المفتي: يجب محاربة داعش فعليًا

أخبار وتقارير

السبت, 07 فبراير 2015 08:38
مستشار المفتي: يجب محاربة داعش فعليًا
القاهرة ـ بوابة الوفد - حسن المنياوي:

أكد الدكتور إبراهيم نجم مستشار مفتي الجمهورية أن تنظيم منسقي القاعدة "داعش" يكسب عداوات دولية مع مرور الوقت.

وأوضح أن انتفاض العالم ضد الممارسات الإرهابية لتنظيم منشقى القاعدة يجب ترجمته فعليا باتخاذ إجراءات على أرض الواقع تسمح بالقضاء الفكري والأمني على التنظيم الذى أثبت للعالم بما لا يدع للشك أنه يعشق الدماء ويمتهن كرامة الإنسان.
وأضاف نجم في حواره لوكالة الأنباء اليابانية (JIJI) أجراه معه ريو يوشيوكا

مدير الوكالة في الشرق الأوسط، أن دار الإفتاء المصرية كانت في صدارت المؤسسات التي أدانت ذبح الرهينتين اليابانيين على يد داعش، مشدداً على أن مرصد دار الإفتاء أصدر تقريرا مطولا يفند فيه إدعاءات التنظيم الإرهابي على جواز ذبح الأسري والرهائن.
وأوضح التقرير أن أفعال التنظيمات الإرهابية  تكشف عن نفوس مريضةٍ مجرمة، وقلوبٍ قاسيةٍ متحجرةٍ،
اتخذت الغلو والوحشية مطة لها في تنفيذ مآربها، وبلوغ مقاصدها.
وأشار نجم إلى أن هذه الأعمال الإرهابية الخطيرة والمدمرة هى نتيجة الأفكار التكفيرية التى تتبناها الجماعات الإرهابية والإجرامية، موضحا أن دار الإفتاء المصرية أخذت على عاتقها فضح البنية الأيدلوجية لهذه التنظيمات عن طريق تفكيك الأفكار المتطرفة والرد عليها بعشر لغات.

وقال المستشار، إن الأمن بالنسبة للمسلمين وللإنسانية جميعًا مكون أساسي من مكونات الحياة وفقده بمثابة فقد الماء، موضحا أن الإسلام نهى عن ترويع الآخرين والاعتداء على حقوقهم وممتلكاتهم ومن يقدم على هذا الأمر هو فاقد للإنسانية.

أهم الاخبار