الاتحاد الأوروبى: إجراءات رادعة لمحاربة الإرهاب

أخبار وتقارير

الخميس, 05 فبراير 2015 09:49
الاتحاد الأوروبى: إجراءات رادعة لمحاربة الإرهابفيديريكا موجريني
القاهرة - بوابة الوفد - سحر ضياء الدين:

أكدت الممثل الأعلي ونائب الرئيس فيديريكا موجريني أن مقتل الطيار الأردني معاذ الكساسبة يعتبر مثالا آخر على افتقار داعش لأبسط القيم والحقوق الإنسانية.

وشددت على الإصرار والتصميم الأوروبى على تعبئة كل الوسائل المتاحة لديهم  لمحاربة الإرهاب، مشيرة إلى أنهم يعملون في هذه الساعات على وضع اللمسات الأخيرة لمجموعة من الإجراءات، بينما يجب بذل كل الجهود لمكافحة الإرهاب ومحاسبة المسئولين.
وأضافت أن رد فعلهم على التهديد الذي يشكله داعش يحتاج إلى أن يكون متسقاً مع قيمهم المشتركة عن العدالة وحقوق السجناء؛ وعملهم يجب أن يسترشد باحترام القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني، مضيفة أن الموقف الأوروبي ضد عقوبة الإعدام لم يتغير، وأن عقوبة الإعدام لا تمثل أي رادع.

وأشارت إلى إدراكهم تماما أن الأردن على خط

المواجهة في المعركة ضد داعش وتلعب دورًا حاسمًا في المساهمة في الاستقرار بالمنطقة، وهي البلد المضيف لعدد هائل من اللاجئين من سوريا والعراق وفلسطين، وتوفر السلامة والإغاثة للمحتاجين. كما أن الأردن شريك قيم للاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي في كفاحنا المشترك ضد الإرهاب.

وأضافت عزمهم على مواصلة جهودهم لتعزيز التعاون الأمني ومكافحة الإرهاب بين الاتحاد الأوروبي والأردن، في إطار شراكة مميزة لدينا وتماشيا مع المبادئ الأوروبية من احترام حقوق الإنسان."

وقالت: قلوبُهم مع عائلة معاذ الكساسبة والشعب الأردني.

أهم الاخبار