رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

واشنطن تنفي الضغط على صالح للبقاء في السعودية

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 09 أغسطس 2011 06:34
واشنطن - أ ش أ:

نفى مسئول بارز في وزارة الخارجية الأمريكية، أن تكون بلاده مارست ضغوطا على الرئيس اليمني علي عبدالله صالح للبقاء في المملكة العربية السعودية وعدم العودة إلى اليمن مرة أخرى.

وقال المسئول الأمريكي اليوم الثلاثاء إن الخارجية الأمريكية ليست هي مصدر المعلومات التي نشرتها إحدى وسائل الاعلام، وذكرت فيها نقلا عمن وصفتهم بمصادر

أمريكية أن صالح قرر نهائيا ألا يعود إلى اليمن بسبب ضغوط أمريكية مورست عليها.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة مارك تونر إن الموقف الأمريكي تجاه الوضع في اليمن لم يتغير، وإن واشنطن لا تزال تدعو إلى انتقال سلمي منتظم وفوري للسلطة في اليمن لاعتقادها

بأن هذه العملية الانتقالية تشكل أفضل وسيلة لخدمة مصالح الشعب اليمني وأن هذه العملية لا يمكن أن تنتظر قرارا ليتخذ بشأن مستقبل الرئيس صالح.

وتابع تونر: "بالنسبة لمستقبل الرئيس صالح، هذا شيء نترك له أن يتحدث عنه، ولا أعرف ما إذا كان قرر البقاء في السعودية أم لا".

وأضاف تونر أنه في نهاية المطاف يعود للرئيس صالح تحديد هذا الأمر أو إعلانه من خلال الحكومة اليمنية أو منه شخصيا.

أهم الاخبار