رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مطالب بإنشاء متحف صك وتداول العملات فى مصر

أخبار وتقارير

الاثنين, 26 يناير 2015 10:25
مطالب بإنشاء متحف صك وتداول العملات فى مصر
القاهرة- بوابة الوفد- أمانى سلامة:

افتتح مركز الطفل للحضارة والإبداع أحد المراكز الثقافية بجمعية مصر الجديدة، لمدة أسبوعين، معرض للعملات التاريخية، بالإضافة إلى المقتنيات التراثية القديمة التي تخص طلعت حرب، أول من أسس بنك مصري ووطني في مصر، وذلك بالتعاون مع بنك مصر ومشاركة بعض هواة جامعي العملات القديمة.

افتتح المعرض الدكتور فاروق الجوهري رئيس جمعية مصر الجديدة، والدكتور أحمد زيدان مستشار بنك مصر، والدكتور نبيل حلمي سكرتير عام الجمعية، والدكتور أسامة عبد الوارث مدير مركز الطفل للحضارة والإبداع، والدكتورة حياة خطاب نائب رئيس الجمعية، وماجدة عبد الرحمن أمين الصندوق، بحضور كبار رجال الأعمال والمال في مصر والعالم العربي، وحشد من وسائل الإعلام المختلفة.

يضم المعرض عشرات من قطع النقود الورقية والمعدنية المصرية القديمة التي تعود إلى أوائل القرن الماضي، بالإضافة إلى مجموعة من الميداليات التذكارية التي أصدرت في مناسبات عديدة.

وقال الدكتور فاروق الجوهري في كلمته التي ألقاها في افتتاح المعرض: إن محتويات المعرض ذات قيمة معرفية في تاريخ تداول العملات، داعيا إلى تشجيع مثل هذه المعارض من خلال تقديم أماكن عرض مخصصة

للعملات والمقتنيات الأثرية المتعلقة بالمال والنقود للحفاظ على قيمتها المعنوية والأثرية .

وأكد الجوهري على ضرورة العمل على تخصيص متحف متخصص في مصر لعرض جميع المقتنيات الأثرية المتعلقة بالعملة لتكون مصدرا تاريخيا موثقا عن تاريخ تداول العملة عبر العصور التاريخية المصرية ولتصبح حافزا لكل المهتمين بالثقافة، خاصة أن هذا المتحف يشكل نقطة جذب للسياحة الداخلية والخارجية .

من جانبه، قال أحمد زيدان مستشار بنك مصر: إنه حرص على ترتيب العملات المعروضة بطريقة تجذب المهتمين بقراءة التاريخ وتجعل القطع تحكي عن نفسها داعيا إلى الاهتمام أكثر بالمعارض المتخصصة البسيطة لأنها تجذب عامة الناس والعمل على تقديم الدعم المادي والمعنوي لكل مبادر ومهتم بالبحث التاريخي في تطور صناعة النقود.

أوضحت سهام الجوهري نائب رئيس جمعية مصر الجديدة أن المعرض يقدّم رؤية لتفاعل مصر واتصالها مع العالم المحيط بها ويلقي الضوء على تعاملاتها الاقتصادية والتجارية، ويحتوي على عملات تعود إلى

القرن الماضي في مصر متمثلة في عملات ذهبية للسلطان حسين مؤرخة بعام 1233 هجرية، بالإضافة إلى عملات ذهبية تعود لعهد الملك فؤاد الأول مؤرخة بعام 1923 ميلادية ويوفر المعرض معلومات تاريخية عن العملات التاريخية التي تم تداولها في مصر مثل عملة فئة المليم والقرشين ونصف القرش التي كانت تحمل اسم الملك فاروق الأول " 1941 م " .

وأكد الدكتور نبيل حلمي سكرتير عام جمعية مصر الجديدة على الدور الاقتصادي التي لعبته مصر قديما وحديثا ، مشيرا" إلى حرص الحكومة على استعادة دور مصر الريادي في العالم من خلال دعم وتنمية علاقاتها التجارية مع مختلف الدول ولتحقيق التكامل الاقتصادي بين دول القارة الإفريقية.

كما حرص الدكتور أسامة عبد الوارث مدير مركز الطفل، على إهداء رواد المعرض من الأطفال عملة ورقية مصرية قديمة من فئة الجنيه مؤرخة بعام 1957 ممنوحة من بنك مصر بمناسبة المعرض لتشجيع الأطفال على البحث لمعرفة المزيد عن تاريخ العملات المصرية القديمة وطرق صكها وأهميتها كمخزون ثقافي وتراثي لفهم تاريخ مصر فضلا عن أهميتها الاقتصادية .

قالت منة الله حسن أحدى المشاركات في المعرض على أن شغفها بجمع العملات القديمة كونت لديها حبا للبحث في تاريخ هذه العملات والحقبة التي تعود إليها ، معتبرة أن هذه الهواية تجعل المرء أكثر قربا من التاريخ وتشكل مدخلاً لفهمه بكل مكوناته.
 

أهم الاخبار